EN
  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2012

قالت إن العري بدأ يختفي بعد الثورات الفنانة أروى تؤجل الإنجاب وتكتفي بالغناء في الأفراح الخليجية

الفنانة اليمنية أروى

أورى تقول إنها تطبخ كثيرًا بعد الزواج

الفنانة اليمنية أروى قالت إن الجمهور بات لا يرغب في مشاهدة العري، وخاصة بعد اندلاع الثورات العربية، وكشفت عن تأجيلها لمشروع الإنجاب بعد زواجها، واكتفائها بالغناء في الأفراح الخليجية؛ بسبب احتكار وسيطرة شركات الإنتاج على الحفلات العامة

  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2012

قالت إن العري بدأ يختفي بعد الثورات الفنانة أروى تؤجل الإنجاب وتكتفي بالغناء في الأفراح الخليجية

قالت الفنانة اليمنية أروى إن الجمهور بات لا يرغب في مشاهدة العري، وخاصة بعد اندلاع الثورات العربية، وكشفت عن تأجيلها لمشروع الإنجاب بعد زواجها، واكتفائها بالغناء في الأفراح الخليجية؛ بسبب احتكار وسيطرة شركات الإنتاج على الحفلات العامة

وقالت أروى: "الناس بدأت تقرف من العري، انتهت الموضة، واليوم عندما يرى الناس فنانة شبه عارية ترقص على المسرح، يعجب لحالها يقولون كيف ترقص والناس تموت".

وأضافت "بعد الثورات الأخيرة موضة العري والابتذال بدأت بالانحسار؛ لأن الجمهور يريد سماع لحن جميل وكلمة معبرةبحسب ما ذكرته مجلة سيدتي.

وأرجعت الفنانة اليمنية عدم نجاح معظم الأعمال التي صدرت أخيرًا إلى ضعف مستوى ورداءة هذه الأعمال، قائلة "ثمة أغان سيئة خالية من أي مضمون أُطلقت أخيرًا، وبحكم المال والترويج المبالغ به باتت مسموعة على إذاعاتنا، وهذا ما يدفع بمحبي الفن الحقيقي إلى تغيير المحطة، وهو ما قد يظلم الأغاني الجيدة التي تبث بعدها".

وأضافت "أتمنى من كل الذين يطلقون أغاني دون المستوى، أن يبتعدوا ويجلسوا في منازلهم، ويتركوا الساحة للمواهب التي تستحق الظهور".

وكشفت أروى عن قلة مشاركتها في الحفلات العامة، قائلة "أنا أقدم حفلات أفراح في الخليج بصورة مستمرة، لكن كحفلات عامة كنت مُقلّة، لأن هذه الحفلات تسيطر عليها شركات إنتاج".

وعن تفاصيل ألبومها الجديد قالت "الألبوم سيكون خليجيًا، ومن المحتمل أن أقدم  أغنية مصرية لأن الجمهور أحبني في أغنية "حاسس بيومن المحتمل أيضًا أن يشتمل الألبوم على أغنية لبنانية".

ورفضت أروى تعميم مقولة أن نجومية الفنانة تتراجع بعد الزواج، قائلة "ليس بالضرورة، فمن المهم أن يكون الزوج متفهمًا لعمل زوجته، وأن يدعمها ويقف إلى جانبها في المصاعب التي تتعرض لها، والحمد لله فأنا محظوظة من هذا الجانب".

وقالت "هذه الأيام أطبخ كثيرًا، لا شك أن الزواج تجربة جميلة جدًا، وتريح النفسية، وتشعر الزوجين بالاستقرار".

وبرَّرت أروى تأجيل حملها بالقول "أنا ككل امرأة أحلم بالأمومة، لكن المشروع اليوم لا يزال مؤجلاً، واعتبر أنه سابق لأوانه، فالله فطرنا نحن النساء على أن نكون أمهات، وأتمنى أن أحقق هذا الحلم في حينه".

يذكر أن أروى تستعد حاليًا لخوض تجربة التمثيل لأول مرة في حياتها من خلال التحضير لمسلسل خليجي بالقاهرة يعرض في شهر رمضان بعنوان "أوان الورد".