EN
  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2012

ممنوع من الغناء منذ 10 سنوات بقرار حكومي الشاب بعزيز: أحلم بالديمقراطية في الجزائر.. وأؤيد الانتفاضة ضد المستبدين

الشاب بعزيز

الشاب بعزيز أكد أنه ليس فنانا انتهازيا

لم يتحمل المطرب الجزائري الشاب بعزيز أن يستمر منعه من الغناء في الحفلات بالجزائر أكثر من 10 سنوات، بسبب وزيرة الثقافة خليدة تومي، وانتفض قائلا إن "من العيب أن يتم منعي على الرغم من أني من الفنانين القلائل الذين لم يهاجروا الوطن زمن الإرهاب. ونفى أن يكون والده هو من يقف وراء نجاحه لأنه إمام أو كما يقول البعض بأنه جنرال في الجيش.

  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2012

ممنوع من الغناء منذ 10 سنوات بقرار حكومي الشاب بعزيز: أحلم بالديمقراطية في الجزائر.. وأؤيد الانتفاضة ضد المستبدين

(الجزائر - زبير فاضل - mbc.net) لم يتحمل المطرب الجزائري الشاب بعزيز أن يستمر منعه من الغناء في الحفلات بالجزائر أكثر من 10 سنوات، بسبب وزيرة الثقافة خليدة تومي، وانتفض قائلا إن "من العيب أن يتم منعي على الرغم من أني من الفنانين القلائل الذين لم يهاجروا الوطن زمن الإرهاب. ونفى أن يكون والده هو من يقف وراء نجاحه لأنه إمام أو كما يقول البعض بأنه جنرال في الجيش.

وعلى الرغم من عدم ظهوره كثيرا رسميا؛ خرج المطرب الجزائري الشاب بعزيز عن صمته، وأكد أنه ليس فنانا انتهازيا، ولم يستفد يوما من امتيازات الحكومة، بحسب ما يطلق من شائعات.

ويضيف في برنامج "سلام وكلام" على قناة "الجزائرية" مساء الثلاثاء 26 يونيو/حزيران الجاري: "الغريب في الأمر أن الشيء الوحيد الذي لا يسمح لك به الجزائري هو تحقيقك للنجاح، وهذا ما حدثني عنه فنان جزائري كبير، ووقفت عليه فعليا".

المطرب الجزائري يقول إنه يحلم منذ بدأ الغناء بأن تكون الجزائر ديمقراطية، ولهذا رفض الهجرة إلى الخارج رغم العروض التي تلقاها، وكل هذا لأن الجزائر في قلبي. ويضيف "ولهذا أنا مع كل الشعوب التي تقف وتنهض ضد الديكتاتوريات في العالم العربي".

يستغرب الشاب بعزيز من أن يتم منعه من اعتلاء منصات ومسارح الحفلات والمهرجانات الرسمية في الجزائر أكثر من 10 سنوات كاملة، وقال: "هل يعقل ألا أغني في بلدي كل هذه المدة، لأني ممنوع من البروز في قائمة الفنانين بأمر من وزيرة الثقافة خليدة تومي". ولهذا قرر بعزيز أن يطلق ألبومه الغنائي الجديد المعنون بـ"خليدة" لينتقد فيه سياسة وزيرة الثقافة الجزائرية.

المطرب الجزائري المثير للجدل ينفي أن يكون وراء نجاحه والده الذي أطلقت إشاعات بأنه إمام أو جنرال في الجيش، وقال: "الغريب أن تطلق مثل هذه الشائعات خصوصا أن يقال إن أبي إمام، فوالدي ليس كذلك، وهو موسيقي في الأغنية الشعبية".

ونبه بعزيز بالقول "أنا لست فنانا انتهازيا، ولم أستفد مما تقدمه الحكومة ووزارة الثقافة للفنانين يوما، وأنا أعتبر أن الفنان الذي يتلقى أجرا شهريا من وزارة الثقافة هو إهانة لهويقول "الفنان مبدع ويجب أن يكون مقابله بحجم وقيمة إبداعه".

ويتابع "أن لم آخذ دينارا واحدا من الدولة الجزائرية، وهذا بسبب نضالي الدائم وبحثي عن البساطةومع أني بدأت مساري فقيرا ولا أملك شيئا إلا أنني لم أتغير ولم أغير طبعي الغنائي النقدي للأوضاع بسخرية.