EN
  • تاريخ النشر: 29 سبتمبر, 2011

أخفت نبأ حملها في شهوره الأولى أمل حجازي تجهض جنينها قسرا بعد وفاته

أمل حجازي

أمل حجازي خرجت من المستشفى بعد الجراحة

اتجهت للطبيب للإطمئنان على صحتها فاكتشفت موت جنينها، اللبنانية أمل حجازي تطمئن جمهورها على صحتها.

(بيروت- فاطمة فياض) أكد فراس رمضان -مدير أعمال الفنانة اللبنانية أمل حجازي- خبر دخول الفنانة مستشفى طراد في بيروت؛ حيث خضعت أمس لعملية إجهاض قسري نتيجة وفاة جنينها.
وفي حين طمأن -من خلال mbc.net جمهورها- على صحتها وخروجها من المستشفى، أشار إلى أن أمل كانت قد شعرت بتوعك اتجهت نتيجته إلى الطبيب للاطمئنان على صحتها وصحة الجنين، فأبلغها بموت الجنين وضرورة إجهاضه.
وأوضح رمضان أن الفنانة التي بلغ حملها بداية شهره الرابع تكتمت على الخبر على أمل زفه كمفاجأة لمعجبيها ومحبيه بعد الانتهاء من تصوير أغنيتها الجديدة "لعيونك زعل" مع ميرنا خياط والمقرر تصويرها منتصف الشهر المقبل.
كما لفت إلى أن "أمل" كانت حاملا حين شاركت الفنان جورج وسوف حفلة الصيف ولم تعلن خبر حملها ليكون مفاجأة، كما سبق وذكر. وأكد أن الفنانة بخير حاليا الحمد لله، وأنها رغم حزنها وزوجها على خسارتها للجنين، راضية -بمشيئة الله- الذي بإذنه سيعوضها خيرا.
تجدر الإشارة إلى أن أمل أم لصبي اسمه كريم، ومتزوجة من العام 2008 بمحمد البسام.