EN
  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2012

نفى وجود خلاف مع كارول سماحة أسامة الرحباني: هيفاء وهبي ظاهرة مبهرة.. وأحب عصبية نجوى كرم

أسامة الرحباني أبدى إعجابه بهيفاء ونجوى كرم

أسامة الرحباني أبدى إعجابه بهيفاء ونجوى كرم

"بحب إليسا كتير وهي صديقتي، نجوى كرم أقدرها وعلى تواصل دائم معها وأحب عصبيتها اللبنانية، هيفا وهبي ظاهرة ومبهرة في جمالها، احترم نانسي عجرم ومدير أعمالها الناجح جيجي لامارابهذه الكلمات القصيرة عبر الموسيقي اللبناني أسامة الرحباني عن رأيه بشأن أبرز النجمات اللبنانيات.

  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2012

نفى وجود خلاف مع كارول سماحة أسامة الرحباني: هيفاء وهبي ظاهرة مبهرة.. وأحب عصبية نجوى كرم

(داليا حسنين –mbc.net ) "بحب إليسا كتير وهي صديقتي، نجوى كرم أقدرها وعلى تواصل دائم معها وأحب عصبيتها اللبنانية، هيفا وهبي ظاهرة ومبهرة في جمالها، احترم نانسي عجرم ومدير اعمالها الناجح جيجي لامارابهذه الكلمات القصيرة عبر الموسيقي اللبناني أسامة الرحباني عن رأيه بشأن أبرز النجمات اللبنانيات.

الرحباني يقول "إن النجمة هيفاء وهبي ظاهرة على الساحة الفنية، وهي مبهرة في جمالها، ولا تتكرر كثيرا مثل هذه الشخصيات".

 الموسيقي اللبناني خلال المقابلة التلفزيونية مع برنامج "Dr VIP" على قناة "Otv" اللبنانية، يبدي احتراما كبيرا لنانسي وكذلك مدير أعمالها الناجح جيجي لامارا، ويرى أن نانسي تمتلك شيئا مميزا في صوتها وأدائها معا، وهذه ميزة لم يجدها في غيرها من المطربات.

الإعجاب والانبهار لم يتوقف عند هيفاء ونانسي، فالرحباني يقول إنه يحب النجمة إليسا ملكة الرومانسية كثيرا، فضلا عن أنها صديقة مقربة، كما يؤكد تقديره الكبير لشمس الأغنية اللبنانية "نجوى كرم" وهي على اتصال دائم معه وتعجبه كثيرا عصبيتها للأغنية اللبنانية ولبلادها.

الحوار مع الرحباني تطرق أيضا إلى مواطنتيه كارول سماحة والفنانة هبة طوجي، رافضا المقارنة بينهما لأنه يحب صوتهما، ويرى أن عقد مقارنة بينهما أمر بالغ الصعوبة.

الفنان اللبناني ينفي ما يتردد عن أن علاقته بالفنانة كارول سماحة سيئة، ويقول "كارول مثل شقيقتي، ونحن عشرة عمر، ولا يوجد أي خلاف بيننا".

وبعيدا عن الفن، ينتقل الحديث إلى عمليات التجميل، فالرحباني يرفضها بشدة ويرى أنه من الجميل أن يعيش الإنسان كل مراحل حياته، لكنه لا يمانع في إجراء مثل هذا النوع من الجراحات في حال تصحيح تشوه.

 الأوضاع التي تشهدها لبنان قد تدفع أسامة الرحباني إلى الرحيل عن وطنه، ويؤكد أنه إذا ظل على هذا النحو طويلا، فلن يتردد في الهجرة لأنه وضع لا يُطاق.