EN
  • تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2010

حصد 125.1 مليون دولار في أسبوع "هاري بوتر" يطيح بمنافسيه ويتصدر إيرادات السينما الأمريكية

أفلام "بوتر" تجسد شخصية فتى بريطاني ساحر

أفلام "بوتر" تجسد شخصية فتى بريطاني ساحر

أطاح فيلم "هاري بوتر ومقدسات الموت.. الجزء الأول" Harry Potter and the Deathly Hallows: Part1 بمنافسيه في نهاية الأسبوع بدور العرض في الولايات المتحدة وكندا متفوقا عليهم في عرضه الأول محققا مبلغ 125.1 مليون دولار.

أطاح فيلم "هاري بوتر ومقدسات الموت.. الجزء الأول" Harry Potter and the Deathly Hallows: Part1 بمنافسيه في نهاية الأسبوع بدور العرض في الولايات المتحدة وكندا متفوقا عليهم في عرضه الأول محققا مبلغ 125.1 مليون دولار.

وحل الفيلم الذي كان متصدرا قائمة الإيرادات السينمائية الأسبوع الماضي وهو الرسوم المتحركة "ميجامايند " Megamind ثانيا بفارق شاسع، محققا 2 .16 مليون دولار فقط، متقدما بها على فيلم "قطار لا يمكن إيقافه" الذي جاء في المركز الثالث بإيرادات بلغت 13.1 مليون دولار.

ولم يكن متوقعا أن تحقق الأفلام الأخرى إيرادات أفضل من مبيعات التذاكر أمام شعبية سلسلة أفلام "بوتر" التي تدور حول فتى بريطاني ساحر. وبلغ إجمالي عائدات مبيعات تذاكر الأفلام الستة الأولى من السلسلة 5.4 مليار دولار.

وتجاوزت عائدات العرض الأول لفيلم "هاري بوتر ومقدسات الموت.. الجزء الأول" أفضل إيرادات حققها أي من أفلام السلسلة في أيام افتتاحه الأولى الثلاثة، والتي كانت لفيلم "هاري بوتر وكأس النار" الذي عرض لأول مرة في نوفمبر 2005 وجلب 102.7 مليون دولار.

واحتل فيلم "هاري بوتر ومقدسات الموت.. الجزء الأول" المركز السادس في قائمة أفضل إيرادات لأفلام في عروضها الأولى بنهاية الأسبوع على الإطلاق بعد فيلم "الرجل الحديدي" Iron Man الذي جلب 128.1 مليون دولار في وقت سابق من العام الجاري.

وسبق أن توقعت شركة وارنر بروس المنتجة لسلسلة أفلام هاري بوتر أن تتجاوز عائدات أحدث أفلامها 100 مليون دولار في نهاية الأسبوع، في حين توقع متابعون لإيرادات الأفلام أن تبلغ إيراداته ما يصل إلى 150 مليون دولار.