EN
  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2010

يحكي قصة طفل يكشف له والده أسرار الطبيعة "عسل" التركي يفوز بذهبية برلين.. وبولانسكي أفضل مخرج

فاز الفيلم التركي "عسل" بجائزة الدب الذهبي لمهرجان برلين السينمائي التي أعلنتها مساء السبت 20 فبراير/شباط لجنة التحكيم برئاسة المخرج الألماني فرنر هرتسوج، فيما حصل المخرج الفرنسي البولندي رومان بولانسكي -الذي يخضع لإقامة جبرية في سويسرا- على جائزة الدب الفضي لأفضل مخرج عن فيلم "الكاتب الخفي".

  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2010

يحكي قصة طفل يكشف له والده أسرار الطبيعة "عسل" التركي يفوز بذهبية برلين.. وبولانسكي أفضل مخرج

فاز الفيلم التركي "عسل" بجائزة الدب الذهبي لمهرجان برلين السينمائي التي أعلنتها مساء السبت 20 فبراير/شباط لجنة التحكيم برئاسة المخرج الألماني فرنر هرتسوج، فيما حصل المخرج الفرنسي البولندي رومان بولانسكي -الذي يخضع لإقامة جبرية في سويسرا- على جائزة الدب الفضي لأفضل مخرج عن فيلم "الكاتب الخفي".

ويرسم فيلم "عسل" صورة طفل يكشف له والده المزارع أسرار الطبيعة. وقال مخرج الفيلم سميح قبلان أوغلو (46 عاما) خلال تسلمه الجائزة من رئيس لجنة التحكيم "من الواضح أن الدببة تحب العسل!"، بحسب وكالة "أ ف ب".

وأضاف "قمنا بالتصوير في منطقة رائعة فيها مناظر جميلة يمكن أن تدمر لأن محطات لتوليد الكهرباء ستبنى فيهامعبرا عن أمله في أن "تساهم هذه الجائزة في حماية البيئة هناك".

ويروي الفيلم -الذي صور على سواحل البحر الأسود في جنوب شرق القوقاز- قصة يوسف يقوم بدوره بوراس التاس، يبلغ من العمر سبع سنوات يحلم بأن والده مربي النحل توفي.

و"عسل" يكمل فيلمين سابقين بعنوان "بيض" عام "2007" و"حليب" عام "2008" لقبلان أوغلو، يتحدثان أيضا عن العلاقة الروحية بين البشر والطبيعة.

فيما فازت اليابانية شينوبو تيراجيما التي تبلغ من العمر 37 عاما بجائزة الدب الفضي لأفضل ممثلة لدورها في فيلم "كاتربيلار" للمخرد كوجي واكاماتسو.

من جانبه، أكد بولانسكي أن حصوله على جائزة أفضل مخرج "يسعده جدا ويشرفه". وقال المنتج الفرنسي الآن سارد -في مؤتمر صحفي للفائزين بالجوائز- "تحدثنا إليه بعد الحفل مباشرة. إنه سعيد جدا ويشرفه الحصول على جائزة ثالثة" من هذا المهرجان.

وكان مهرجان برلين منح بولانسكي جائزة الدب الذهبي في 1966 بعد سنة من منحه الجائزة الخاصة للجنة التحكيم.

وقال سارد مازحا عند تسلمه الجائزة باسم بولانسكي "آسف لعدم وجوده معنا هذا المساء، لكنه قال لي إنه لن يأتي في كل الأحوال؛ لأن المرة الأخيرة التي توجه فيها إلى مهرجان وجد نفسه في السجن".

وينتظر بولانسكي الذي أوقف في 26 سبتمبر/أيلول عند وصوله إلى زيوريخ لحضور مهرجان سينمائي، في منزله في غشتاد حيث فرضت عليه إقامة جبرية، تسليمه على الأرجح إلى الولايات المتحدة؛ حيث يلاحقه القضاء بتهمة "إقامة علاقات جنسية غير شرعية" مع فتاة قاصر في 1977.

وكتبت المجلة الأمريكية المتخصصة بالسينما "هوليود ريبورتر" أن هذه الجائزة "الأكثر إثارة للجدل" قد تكون "مبادرة تضامن مع المخرج السينمائي".

من جهتها كتبت الصحيفة الألمانية "دي فيلت" أن "الدب يشكل مبادرة تضامن على ما يبدو". وأضافت أن "مهرجانا تحول إلى مشاكل لبولانسكي، وآخر هو مهرجان برلين رد اعتباره على الصعيد الفني على الأقل".

ومنح مخرج فيلم "عازف البيانو" "ذي بيانيست" الذي حصل على ثلاث جوائز أوسكار بينها جائزة أفضل مخرج في 2003، الدب الفضي لفيلمه "ذي غوست رايتر" المقتبس عن رواية لروبرت هاريس حول رجل مستوحى في شخصيته من توني بلير الذي يلعب دوره بيرس بروسنان.

وطغى بولانسكي على جائزة الدب الذهبي 2010 التي منحت إلى فيلم تركي للمرة الأولى منذ 1964 عندما فاز بها فيلم "صيف بلا مياه" لإسماعيل متين.

ومنح الروسيان غريغوري دوبريغين "23 عاما" وسيرغي بوسكيباليس "43 عاما" بجائزة الدب الفضي لأفضل فيلم مناصفة لدورهما في "كيف أنهيت هذا الصيففيلم التشويق للمخرج الكسي بوبوغريبسكي الذي منح أيضا جائزة الصورة.

وحصل فيلم يروي قصة منحرف في دارٍ للإصلاح بعنوان "إذا أردت أن أصفر فسأصفر" للروماني فلوران سيربان الجائزة الكبرى للجنة التحكيم وجائزة الفرد بوير الخاصة بتشجيع الإبداع.