EN
  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2011

في الدورة الرابعة والستين من المهرجان "شجرة الحياة" ينتزع السعفة الذهبية لـ"كان" وأفضل سيناريو لفيلم إسرائيلي

منتج "شجرة الحياة" أثناء استلامه الجائزة

منتج "شجرة الحياة" أثناء استلامه الجائزة

اختارت لجنة تحكيم مهرجان كان لهذا العام الفيلم الأمريكي "شجرة الحياة" لتتويجه بالسعفة الذهبية يوم الأحد 22 مايو/أيار، بينما تقاسم جائزة لجنة التحكيم الفيلم التركي "حدث ذات مرة في الأناضول" مع فيلم

اختارت لجنة تحكيم مهرجان كان لهذا العام الفيلم الأمريكي "شجرة الحياة" لتتويجه بالسعفة الذهبية يوم الأحد 22 مايو/أيار، بينما تقاسم جائزة لجنة التحكيم الفيلم التركي "حدث ذات مرة في الأناضول" مع فيلم "الصبي ذو الدراجةوفاز الفيلم الإسرائيلي "هيرات شيلايم" بجائزة أفضل سيناريو.

وحاز المخرج الأمريكي تيرانس ماليك على السعفة الذهبية لمهرجان كان السينمائي الدولي عن عمله الخامس خلال أربعين عامًا" شجرة الحياةوالفيلم من بطولة براد بيت وشين بن، وتدور أحداثه حول ثلاثة إخوة في أسرة أمريكية خلال خمسينات القرن الماضي.

وقال النجم الأمريكي روبرت دي نيرو رئيس لجنة التحكيم: "لقد شعرنا بأن حجم وأهمية هذا الفيلم تتناسب تمامًا مع قيمة جائزة مهرجان كان".

وقال المنتج بيل بوهلاد أثناء استلامه الجائزة :"مخرج العمل تيرينس ماليك خجول جدًا، ولا يحب الظهور، لكني حدثته اليوم وأعرف أنه مسرور بحصوله على هذه الجائزة، "شجرة الحياة" مسيرة طويلة لكنه استحق العناء".

وفازت الأمريكية كريستين دانست بجائزة أفضل ممثلة عن فيلمها "ميلانشوليا" للمخرج الدنماركي لارس فون تراير، الذي طرد من المهرجان بسبب تصريحات تتعلق بتعاطفه مع هتلر، وهو الأمر الذي يعد مفاجئًا.

جائزة أفضل ممثل فاز بها الممثل الفرنسي "جان جيردينما كان متوقعًا بعد المديح الكبير، الذي ناله فيلمه "The Artist"، ووقف الممثل على ركبتيه أمام لجنة التحكيم قبل أن يستلم الجائزة من يد الممثل كاترين دونوف.

كما فاز بجائزة لجنة التحكيم الكبرى فيلم "حدث ذات مرة في الأناضول" للفنان التركي نوري جيلان؛ ليقترب خطوة أخرى من السعفة في السنوات المقبلة، بعد أن فاز بجائزة أفضل مخرج منذ عامين.

وصرح نوري سيلان بعد تسلمه للجائزة: "ظننت أن لا أحد سيشاهد الفيلم؛ لأنه عرض في آخر أيام المهرجان".

بالإضافة إلى فيلم "الصبي ذو الدراجة" للأخوين داردين، في تتويج مثالي من لجنة التحكيم للأفلام الثلاثة الأكثر مديحًا خلال أيام الدورة.

بينما مُنحت جائزة أفضل سيناريو للفيلم الإسرائيلي "هيرات شيلايم" للمخرج جوزيف سيدار.

وجرت منافسة بين 20 فيلمًا على جائزة السعفة الذهبية، التي تعد إحدى أرفع الجوائز في المجال السينمائي.