EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2011

مواطن استقبل 11 ضربة على "القفا" خلال أحداثه "خلي عندك صوت".. فيلم كرتون مصري يدعو لاستمرار الاحتجاجات

لقطة من الفيلم الكارتوني

لقطة من الفيلم الكارتوني

استخدم شباب مصري فيلم كارتون بعنوان "خلي عندك صوت" للدعوة لاستمرار الاحتجاجات التي بدأت يوم 25 يناير/كانون الثاني. الفيلم مدته لا تتجاوز ثلاث دقائق، ويظهر فيه مسؤول حكومي يوجه ضربات على "القفا" لمواطن مصري كلما عبر عن رغبته في الحصول على فرصة عمل، وخدمة علاج آدمية، وتعليم محترم، وحرية في الرأي والتعبير، وتوفير مناخ يحترم كرامته.

استخدم شباب مصري فيلم كارتون بعنوان "خلي عندك صوت" للدعوة لاستمرار الاحتجاجات التي بدأت يوم 25 يناير/كانون الثاني. الفيلم مدته لا تتجاوز ثلاث دقائق، ويظهر فيه مسؤول حكومي يوجه ضربات على "القفا" لمواطن مصري كلما عبر عن رغبته في الحصول على فرصة عمل، وخدمة علاج آدمية، وتعليم محترم، وحرية في الرأي والتعبير، وتوفير مناخ يحترم كرامته.

ويصل المواطن في نهاية الأحداث بعد أن أرهقه الضرب ليقول "مفيش فايدةومعها تعلو ضحكات المسؤول الذي يشعر بالانتصار، إلى أن يظهر صوت فجأة يقول للمواطن "لأ في فايدة.. خلي عندك صوتويتزامن مع ذلك ضربة قوية توجه للمسؤول على رأسه فيطرح أرضا، وتسمع حينها أغنية علي الحجار التي يقول فيها: "يا مصري ليه دنياك لخابيط والغلب محيط.. والعنكبوت معشش على الحيط وسرح على الغيط.. يا مصري قوم هش الوطاويط وكفياك تخبيط.. صعبة الحياة والحل بسيط".

وانتشر الفيلم بصورة كبيرة عبر موقع فيس بوك، وفيما اهتم البعض بمضمونه ومطالب المصريين التي أثارها؛ ركز البعض الآخر بشكل ساخر على عدد الضربات التي استقبلها المواطن على "قفاه" كلما عبر عن أحد مطالبه.

وقالت بثينة أحمد على جروب "25 يناير يوم الثورة": "والله أنا زعلتلو.. ده خد 11 ضربه على القفا".

ورد أحمد ممدوح عليها: "يتهيألي لو دخل قسم شرطة مصري هياخد أكتر من الـ11".

واهتم جروب "25 يناير ثورة الغضب" بأغنية علي الحجار في نهاية الفيلم.

وقال محمود السيد: "كلماتها جميلة قوي.. يا ريت نعمل بيها".