EN
  • تاريخ النشر: 06 نوفمبر, 2010

فيلم كوميدي يسلط الضوء على قضية القتل الرحيم "اقتلني من فضلك" يفوز بجائزة مهرجان روما السينمائي

المخرج أولياس باركو في مهرجان روما السينمائي

المخرج أولياس باركو في مهرجان روما السينمائي

فاز فيلم "اقتلني من فضلك - Kill Me Please" -وهي كوميديا بلجيكية سوداء عن القتل الرحيم- بالجائزة الكبرى في مهرجان روما السينمائي يوم الجمعة 5 نوفمبر/تشرين الثاني.

فاز فيلم "اقتلني من فضلك - Kill Me Please" -وهي كوميديا بلجيكية سوداء عن القتل الرحيم- بالجائزة الكبرى في مهرجان روما السينمائي يوم الجمعة 5 نوفمبر/تشرين الثاني.

ويتناول فيلم المخرج أولياس باركو قصة مجموعة غريبة الأطوار من أشخاص يريدون الموت في عيادةٍ يديرها طبيب مهمته ترتيب "الطريقة المثلى للانتحار" وفقًا لاحتياجات كلٍّ من زبائنه ودوافعهم.

وتبدأ الأمور في الانهيار داخل العيادة عندما يبدأ نزلاؤها في الشجار، ويشن السكان المحليون هجومًا مسلحًا، وينتهي الأمر بالفوضى.

وأثار فيلم "اقتلني من فضلك" الذي صُوِّر بالأبيض والأسود ضحكات عالية من المشاهدين في المهرجان رغم تناوله موضوعًا يُعتبر حساسًا بشكلٍ عامٍّ ومسكوتًا عنه تقريبًا.

وأسدل حفل توزيع الجوائز الستار على النسخة الخامسة للمهرجان الذي يكافح لينحت لنفسه هوية مميزة بالمقارنة مع شقيقه الأشهر مهرجان البندقية.