EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2010

سعر التذكرة لا يتعدى 25 ريالاً افتتاح أول صالة عرض سينمائية "خماسية الأبعاد" بالدمام

الفكرة لاقت استحسانًا من الجمهور

الفكرة لاقت استحسانًا من الجمهور

افتتحت أول صالة عرض سينمائية "خماسية الأبعاد" بمدينة الدمام بالسعودية، مساء الخميس، بأحد المجامع التجارية؛ حيث بدأت الصالة عروضها بفيلمَيْن أمريكيَّيْن.

افتتحت أول صالة عرض سينمائية "خماسية الأبعاد" بمدينة الدمام بالسعودية، مساء الخميس، بأحد المجامع التجارية؛ حيث بدأت الصالة عروضها بفيلمَيْن أمريكيَّيْن.

ويقول أحد المشرفين على القاعة "عمر مصطفى": "نسعى إلى استقطاب الفئات العمرية كافة باستثناء الأطفال دون سن السادسةمشيرًا إلى وجود رقابة على ما يعرض. وأشار إلى أن أسعار التذاكر"لم تتحدد بعد، إلا أنها لن تتجاوز 25 ريالاًحسب صحيفة "الحياة" الجمعة 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2010.

وتبدأ السينما التي تقدِّم عروضها بتقنية "خماسية الأبعادبعرض أربعة أفلام بين الرسوم المتحركة و"الأكشن".

وقال أحد الفنيين العاملين في الصالة قبل ساعات من العرض: "نعمل بشكل مستمر لتجهيز الصالة. هناك بعض المشكلات الفنية، كالإضاءة والمعايير المطلوبة لتقنية خماسية الأبعاد". وأضاف: "التجهيــــزات الرئيسية كلها تم الانتهاء منها. والسينما ستعرض أفلامها خلال ساعات قليلة".

وأوضح أن زوار المجمع تقبَّلوا الفكرة؛ حيث إنها لاقت استحسان. وتابع أنهم سيقومون بتقسيم الأدوار حسب المرتادين؛ ففي حال كان الطلب أكثر من جانب العائلات سيتم فتح الصالة لهم، أما إذ كان الذكور أكثر فستخصص لهم فقط. كما سيكون هناك وقت مخصص للإناث.

وتجمَّع عشرات الأشخاص على بوابة الصالة في انتظار بداية العرض، واختلفت أعمارهم كبارًا وصغارًا، بينما اتخذ القائمون على الصالة إجراءات مشددة لمنع دخول أحد حتى يتم التحضير للعرض؛ لعدم اكتمال التجهيزات الفنية.

بينما وصفت منى محمد -كانت تنتظر افتتاح الصالة- الفكرة بـأنها حديثة، رغم أن المنطقة الشرقية شهدت إقامة صالات سينما قبل عقود، لكن هناك أجيالاً عدة لم ترَ في المنطقة دار سينما.

وتقول منى إن "مركز الأمير سلطان بن عبد العزيز للعلوم والتقنية "سايتك" في الخبر به قاعة سينما، والأمر ذاته ينطبق على معرض "أرامكو السعودية" في الظهران، لكنهما لا تقدِّمان سوى أفلام توعوية عن البيئة وأفلام علمية".

وتضيف: "الوضع هنا مغاير تمامًا؛ فالأفلام -حسب ما سمعت- شائقة وممتعة للغاية، وفيها أحداث ومغامرات، وقد يستمتع بها الكبـار والصغار".

ورغم عدم شيوع خبر وجود صالة سينمائية، فإن المحتشدين حول مدخلها كانوا كثيرين؛ جاء بعضهم للتثبت من وجودها، خاصة مع عدم وجود ملصقات للأفلام التي ستعرض، ومنها "هاونتيد هاوسو"بايرتس".

وأكد أحد المشرفين على الصالة أنه سيتم وضع إعلانات عن أسماء الأفلام التي ستعرض لاستقطاب أكبر عدد من المرتادين.