EN
  • تاريخ النشر: 28 فبراير, 2009

عبلة كامل تحصد أفضل ممثلة "إزعاج" أحمد حلمي يكتسح هنيدي بجوائز المركز الكاثوليكي

حلمي يرفع جائزته في مهرجان المركز الكاثوليكي المصري

حلمي يرفع جائزته في مهرجان المركز الكاثوليكي المصري

حصد فيلم "آسف على الإزعاج" للنجم أحمد حلمي على غالبية جوائز مهرجان المركز الكاثوليكي المصري للسينما السابع والخمسين مساء الجمعة الـ27 من فبراير/شباط، بعد أن فاز بجائزة أفضل فيلم في عام 2008، متفوقا بذلك على محمد هنيدي العائد بقوة إلى عرش الكوميديا في "رمضان مبروك أبو العلمين حمودة".

حصد فيلم "آسف على الإزعاج" للنجم أحمد حلمي على غالبية جوائز مهرجان المركز الكاثوليكي المصري للسينما السابع والخمسين مساء الجمعة الـ27 من فبراير/شباط، بعد أن فاز بجائزة أفضل فيلم في عام 2008، متفوقا بذلك على محمد هنيدي العائد بقوة إلى عرش الكوميديا في "رمضان مبروك أبو العلمين حمودة".

ونال حلمي أيضا جائزة أفضل ممثل، كما فاز خالد مرعي بجائزة أفضل مخرج عن "آسف على الإزعاجوحصد مؤلف الفيلم أيمن بهجت قمر على جائزة أفضل سيناريو، وذهبت جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفنان محمود حميدة عن دوره في الفيلم نفسه.

وتنافس على جوائز المهرجان ستة أفلام؛ هي "حسن ومرقص" للنجمين عادل إمام وعمر الشريف، و"رمضان مبروك أبو العلمين حمودة" لمحمد هنيدي، و"على جنب يا أسطى" لأشرف عبد الباقي، و"بلطية العايمة" لعبلة كامل، و"طباخ الريس" لطلعت زكريا، بالإضافة إلى فيلم "آسف على الإزعاج".

وحصلت الفنانة عبلة كامل على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "بلطية العايمةفيما حصل على شهادات تقدير خاصة كل من الفنان إدوارد لدوره المتميز في "بلطية العايمةومهندس الديكور حمدي عبد الرحمن في الفيلم نفسه، ومدير التصوير أحمد يوسف عن فيلم "آسف على الإزعاج".

فيما حصل على جوائز المركز الكاثوليكي التقديرية كأحسن ممثل تلفزيوني كل من الفنانة هالة فاخر والفنانة الشابة منى هلا والفنان شريف منير.

وترأس لجنة التحكيم المخرج محمد خان، وضمت اللجنة عضوية كل من الناقد طارق الشناوي والفنانة نيللي كريم والفنان خالد أبو النجا والسينارست محمد ناصر علي والمونتير منى ربيع ومديرة التصوير نانسي عبد الفتاح.

كان أحمد حلمي قد كشف عن أنه سيقدم في فيلمه المقبل "عقبال عندكو" شخصية كوميدية فلسفية يجسد من خلالها شابا أنانيا، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه ينتظر "سيناريو" يجمعه بزوجته النجمة منى زكي في عمل جديد.

وأضاف حلمي في تصريحات لبرنامج "صباح الخير يا عرب" على قناة mbc مؤخرا إن فيلمه الجديد مختلف تماما عن فيلمه السابق "آسف على الإزعاجمضيفا: "هذا لا يعني أنه ليس كوميديا، لكنه كوميديا مختلفة عما قدمت في السابق، ويمكن أن نسميها "كوميديا فلسفية"؛ حيث ألعب دور شاب يشعر طوال الوقت أنه منحوس ودائم التفكير في نفسه فقط.. بمعنى أنه أناني".

وأضاف أنه من خلال سير الأحداث تحدث له فجأة مواقف تجعله يقلب حياته رأسا على عقب، ويقرر مساعدة الآخرين، بعدما اكتشف أن سعادته جزء من سعادة الآخرين.

وأوضح أنه تشاركه في بطولة فيلمه الجديد وجه جديد اسمها "رحمةوهي العنصر النسائي الوحيد في الفيلم، مشيرا إلى أنه اختارها من منطلق دعم الوجوه الشابة.