EN
  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2010

170 فيلما تشارك في فعاليات المهرجان "أبو ظبي" السينمائي ينطلق بـ"سكرتارية" الأمريكي وفيلم إيراني

المهرجان يتضمن خمس مسابقات أبرزها "اللؤلؤة السوداء"

المهرجان يتضمن خمس مسابقات أبرزها "اللؤلؤة السوداء"

تنطلق مساء الخميس 14 أكتوبر/تشرين الأول الدورة الرابعة لمهرجان أبو ظبي السینمائي الذي يَعرض على مدى عشرة أيام 172 فيلما من 43 دولة، ويتضمن خمس مسابقات تتنافس فيها الأفلام على جوائز "اللؤلؤة السوداء"؛ أكثر الجوائز التي يقدمها أي مهرجان سخاء.

  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2010

170 فيلما تشارك في فعاليات المهرجان "أبو ظبي" السينمائي ينطلق بـ"سكرتارية" الأمريكي وفيلم إيراني

تنطلق مساء الخميس 14 أكتوبر/تشرين الأول الدورة الرابعة لمهرجان أبو ظبي السینمائي الذي يَعرض على مدى عشرة أيام 172 فيلما من 43 دولة، ويتضمن خمس مسابقات تتنافس فيها الأفلام على جوائز "اللؤلؤة السوداء"؛ أكثر الجوائز التي يقدمها أي مهرجان سخاء.

وقال عيسى سيف راشد المزروعي، مدير المشاريع في المهرجان: إن الدورة الجديدة ستفتتح بالفيلم الأمريكي "سكرتارية" بطولة جون مالكوفيتش، وإخراج راندال ولاس.

وأضاف أن حفل الافتتاح يتضمن -قبل عرض الفيلم الأمريكي- عرضا لفيلم قصير للمخرج الإيراني جعفر بناهي "كجزء من مشروع دولي لدعم الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، لكن بناهي الذي كان مسجونا الربيع الماضي لا يزال ممنوعا من السفر.. سيعمل مهرجان أبو ظبي السينمائي على عرض فيلمه، كبادرة تدعم أهمية التعبير الحر والأفكار المنفتحة".

ويتنافس 15 فيلما روائيا طويلا على جوائز (اللؤلؤة السوداء) وهي 100 ألف دولار لأفضل فيلم روائي، و100 ألف دولار لأفضل فيلم روائي من العالم العربي، و25 ألف دولار لأفضل ممثل، و25 ألف دولار لأفضل ممثلة.

ولجنة تحكيم هذه المسابقة يرأسها المخرج الأرجنتيني لويس بوينزو، وتضم الممثلة السورية سلاف فواخرجي، وثلاثة مخرجين هم المغربي فوزي بن سعيدي، والأفغاني صديق بارماك، والبرازيلي كريم أينوز.

وإضافة إلى مسابقة الأفلام الروائية الطويلة يضم المهرجان أربع مسابقات أخرى للأفلام الوثائقية الطويلة والأفلام القصيرة و(مسابقة الإمارات) ومسابقة (آفاق جديدة) التي تنظم للمرة الأولى هذا العام، وتستهدف المخرجين في تجاربهم الأولى والثانية، كما ينظم المهرجان جائزة الجمهور الذي يمكنه التصويت عقب العروض.

وسيعرض المهرجان 71 فيلما روائيا طويلا، و55 فيلما قصيرا، و46 فيلما إماراتيا وخليجيا، وهذه الأفلام التي تمثل 43 دولة، منها 33 فيلما لمخرجات.

وتبلغ جوائز مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة 100 ألف دولار، ويرأس لجنة تحكيمها المخرج السوري أسامة محمد.

ويرأس المخرج الفلسطيني إيليا سليمان لجنة تحكيم مسابقة (آفاق جديدة) التي يتنافس فيها 17 فيلما من 14 دولة للحصول على جوائز اللؤلؤة السوداء في أربع فئات، كل منها قيمته 100 ألف دولار، وهي أفضل فيلم روائي لمخرج جديد، وأفضل فيلم روائي لمخرج جديد من العالم العربي، وأفضل فيلم وثائقي لمخرج جديد، وأفضل فيلم وثائقي لمخرج جديد من العالم العربي.

وترأس المخرجة الإيرانية شيرين نشاط مسابقة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة.

أما (مسابقة الإمارات) التي تهدف إلى تشجيع صناعة الأفلام الإماراتية، فتشارك فيها أفلام من دول مجلس التعاون الخليجي، ويبلغ عدد الأعمال المتنافسة 47 فيلما قصيرا من الإمارات وقطر والسعودية وعمان.

ويرأس المخرج التونسي نوري بوزيد لجنة التحكيم التي تضم كلا من الكاتب والمخرج العراقي قاسم عبد، والمخرجة السعودية هيفاء المنصور، ومن الإمارات المخرج عبد الله حسن أحمد، وكاتب السيناريو أحمد سالمين آل علي.

وأعلن المهرجان في وقت سابق فوز 28 فيلما روائيا طويلا ووثائقيا لمخرجين عرب بمنح مالية قیمتها 500 ألف دولار من هیئة أبو ظبي للثقافة والتراث التي تنظم المهرجان، وهي منح سنوية يقدمها صندوق التمويل السینمائي (سند) بهدف دعم الإنتاج المتمیز في المنطقة العربیة.

وتأسس (مهرجان الشرق الأوسط السینمائي الدولي) عام 2007 في أبو ظبي، وتنظمه هیئة أبو ظبي للثقافة والتراث التي أعلنت هذا العام تبني اسم جديد للمهرجان ليصبح (مهرجان أبو ظبي السینمائي).