EN
  • تاريخ النشر: 01 مايو, 2010

أكدت احترامها لكل ما يبذله تجاه الشباب بطريقته البسيطة ياسمين عبد العزيز تنفي إهانة الداعية عمرو خالد في فيلمها الجديد

ياسمين تؤكد عدم الإساءة للداعية عمرو خالد بفيلم "الثلاثة يستغلونها"

ياسمين تؤكد عدم الإساءة للداعية عمرو خالد بفيلم "الثلاثة يستغلونها"

نفت الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز ما تناقلته بعض المواقع الإلكترونية عن أن الرقابة في مصر طالبت بتعديل مشهد في فيلمها الجديد "الثلاثة يستغلونهاتسخر فيه ياسمين من داعية إسلامي تتشابه ملامحه مع الداعية عمرو خالد.

  • تاريخ النشر: 01 مايو, 2010

أكدت احترامها لكل ما يبذله تجاه الشباب بطريقته البسيطة ياسمين عبد العزيز تنفي إهانة الداعية عمرو خالد في فيلمها الجديد

نفت الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز ما تناقلته بعض المواقع الإلكترونية عن أن الرقابة في مصر طالبت بتعديل مشهد في فيلمها الجديد "الثلاثة يستغلونهاتسخر فيه ياسمين من داعية إسلامي تتشابه ملامحه مع الداعية عمرو خالد.

وقالت ياسمين -في تصريحات خاصة لـmbc.net- إنه لا يمكن أن يصدر منها هذا التصرف أبدا، خاصة لداعية كبير مثل عمرو خالد، الذي تكن له كل التقدير والاحترام على كل ما يبذله من مجهودات تجاه الشباب، وطريقته اللبقة العفوية البسيطة في تقويم السلوكيات الخاطئة التي يتبعها الكثيرون وليس الشباب فقط.

واعتبرت ياسمين أن بعض من وسائل الإعلام تسعى لتصيد أي خطأ سواء كان عن حق أم باطل لمجرد أن تحقق فرقعات إعلاميه تسبب لها الشهرة، من دون أن تدرك ما هي الكارثة التي من الممكن أن تسببها بنشر مثل تلك الأكاذيب.

وأضافت أنها انزعجت جدا بعد أن علمت بما نشر، وأعربت عن دهشتها من هذا الخبر، خاصة أن الفيلم لم يعرض بعد.. فكيف لهم أن ينشروا خبرا كهذا دون مشاهده الفيلم؟

وأشارت الفنانة المصرية إلى أنها قامت على الفور بالاتصال بالمخرج علي إدريس، وأكدت له أنها ستتقدم برفع دعوى قضائية ضد من اتهموها بهذا الاتهام تطالبهم بإثبات رسمي يؤكد مصداقية كلامهم، حتى يكونوا عبرة لكل من يحاول العبث بأسماء النجوم، وزج أسمائهم بأمور غير صحيحة، بحسب تعبيرها.

من جانبه، أكد المخرج علي إدريس لـmbc.net أن كل ما نشر ليس له أي أساس من الصحة، وأنه لم يصور أي مشهد بالفيلم يسيء للداعية عمرو خالد أبدا، ولا يمكن أن يسمح بهذا.

وتساءل.. ما هي مصلحة هؤلاء الأشخاص في أن ينشروا خبرا كهذا؟ ولم يدركوا مدى خطورته عندما يعلنون بمنتهى البساطة أن الرقابة أصرت على حذف المشهد الذي تسيء فيه ياسمين لعمرو خالد.

وحول اعتراض الرقابة على بعض مشاهد الفيلم، أكد إدريس أن الرقابة بوجه عام من حقها أن تعترض على أي مشهد ترى أنه من الممكن أن يحدث أي إزعاج أو بلبلة، فهذه هي وظيفتها، ومن حق المخرج هو الآخر أن يتمسك بوجهة نظره في أهمية بعض المشاهد على السياق الدرامي للعمل، لحين الاستقرار على أقصى نتيجة ترضي الطرفين وتكون في صالح العمل.

وكانت بعض المواقع الإلكترونية ذكرت مؤخرا أن الرقابة في مصر طالبت مخرج الفيلم علي إدريس بحذف المشهد الذي تسخر فيه ياسمين من داعية ديني تتشابه ملامحه مع الداعية عمرو خالد، وهو ما اعترضت عليه الرقابة بشدة، وطالبت المخرج بإجراء تعديلات على هذا المشهد.

وتصور حاليا ياسمين المشاهد الأخيرة من الفيلم الذي يعتبر البطولة المطلقة الثانية في السينما.

وتدور أحداث الفيلم في إطار كوميدي حول فتاة تقع في حب ثلاثة رجال تنبهر بصفة لكل منهم، لكنهم يحاولون ابتزازها واستغلالها بما يخدم مصالحهم الخاصة.

يشارك في بطولة الفيلم صلاح عبد الله، ورجاء الجداوي، ولطفي لبيب، ويوسف داود، وهالة فاخر، ومن تأليف يوسف معاطي.