EN
  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2009

منتجو فيلمه يلجؤون لمكياج "بنجامين باتون" هاري بوتر يستعين بماكياج براد بيت ليصبح ساحرا مسنا

قرر منتجو الجزء الجديد من سلسلة أفلام "هاري بوتر" الاستعانة بفريق الماكياج في الفيلم الحائز على الأوسكار "الحالة الغريبة لبنجامين باتونوالذي قام ببطولته النجم الأمريكي براد بيت، وذلك لمساعدة أبطال الفيلم على الظهور بمظهر المسنين!.

قرر منتجو الجزء الجديد من سلسلة أفلام "هاري بوتر" الاستعانة بفريق الماكياج في الفيلم الحائز على الأوسكار "الحالة الغريبة لبنجامين باتونوالذي قام ببطولته النجم الأمريكي براد بيت، وذلك لمساعدة أبطال الفيلم على الظهور بمظهر المسنين!.

وفقا لتقرير لموقع wenn الفني على شبكة الإنترنت، فإن أبطال السلسلة وفي مقدمتهم دانييل ريدكليف في دور هاري بوتر وايما واطسون وروبرت جرنت وآخرين سيظهرون في الجزأين الأخيرين من السلسلة، والتي يتم تصويرهما حاليا وهما في الثلاثينيات من عمرهما.

ويرجع هذا إلى أن الكاتبة جي كي رولينج -مؤلفة روايات "هاري بوتر"- قدمت الشخصيات في هذين الجزأين، وقد تقدم بهم العمر 19 عاما على الأقل، إذ لم يعودوا أطفالا أو مراهقين وإنما سحرة كبارا.

وأكد منتج الفيلم ديفيد هايمان أن المنتجين -وبعد دراسة عدة خيارات- قرروا عدم الاستعانة بممثلين جدد أو أكبر سنّا لأداء الأدوار والاكتفاء بنفس الممثلين، ولكن بعد استخدام نفس التقنية التي شاهدوها في "بنجامين باتون" لجعلهم يبدون أكبر سنًّا.

وقال هايمان: "بعد مشاهدتنا لفيلم "الحالة الغامضة لبنجامين باتون" قررنا استخدام نفس النوع من التكنولوجيا خاصة، وأنني لا أفضل فكرة أن نعهد بالأدوار إلى ممثلين جدد في اللحظة الأخيرة".

إلا أن دانييل ريدكليف -النجم البريطاني الشاب، والذي يؤدي دور هاري بوتر في هذه السلسلة- أعرب عن قلقه من هذه التجربة.

وقال ريدكليف: "إنني مستعد لخوض هذه المغامرة، خاصة إذا بدونا بشكل جيد، لكن إذا لم ننجح وظهرنا بمظهر سيئ، فسيترك هذا انطباعا سلبيّا للغاية لدى الجمهور، وهذا ما لا أريده".

وأضاف: "إنني أفضل فكرة أن يقوم ممثلون آخرون بأداء أدواري أنا وإيما وروبرت بدلا من أن نظهر نحن الثلاثة بمظهر مضحك أو سيئ على الشاشة".

إلا أن النجم الشاب أكد أنه سيبذل أقصى ما في وسعه ليكون مقنعا للجمهور في دور رجل مسن، وقال: "بعد مشاهدتي لبراد بيت في دور "بنجامين باتونفاني أشعر بأن الأمر يمكن أن يكون ناجحا، وأتصور أن العبء الأكبر يقع على كاهلي أنا وزملائي في أن نقنع الجمهور أننا بالفعل مسنون".

ووفقا لما كشفت عنه صحيفة الدايلي ميل البريطانية، فإن طاقم الفيلم الذين يقومون حاليا بتصوير الجزء السادس والذي يحمل عنوان "Harry potter and the half blood prince"، يفضلون أن يقسم الجزء السابع إلى فيلمين متتالين، نظرًا لضخامة الرواية المقتبس عنها، وصعوبة تلخيصها في فيلم واحد.

وفي هذا الجزء الأخير يخوض الساحر الشاب هاري بوتر معركة حاسمة مع الساحر الشرير فولدمورت الذي سبق أن واجهه في أجزاء أخرى من السلسلة.

ومن المتوقع أن يتم عرض الجزء السادس خلال العام الحالي في صالات السينما، أما الجزء السابع، فسيعرض كفيلمين منفصلين على مدى العامين 2010 و2011.

يذكر أن سلسلة أفلام "هاري بوتر" مقتبسة عن مجموعة روايات تحمل نفس الاسم للكاتبة البريطانية جي آر رولينج، وبدا تقديم الجزء الأول منها عام 2001 وحمل اسم "هاري بوتر والحجر السحري Harry potter and the sorcerer's stone".

وحققت الأفلام، كما الروايات، نجاحا هائلا في شباك التذاكر في كل من الولايات المتحدة بريطانيا وحول العالم، خاصة مع إقبال المراهقين والشباب من الجنسين على شراء الرواية ومتابعة أجزاؤها على الشاشة الفضية.