EN
  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2009

خلافها مع زينة مجرد إشاعة نيللي كريم: لم أسئ للمحجبات.. ورفضت صابر الرباعي

نيللي كريم تخترق عالم المحجبات لأول مرة في "واحد-صفر"

نيللي كريم تخترق عالم المحجبات لأول مرة في "واحد-صفر"

فسرت الممثلة نيللي كريم إقدامها على تجسيد شخصية المحجبة لأول مرة في فيلم "واحدصفر" بأنها نموذج موجود في المجتمع، ولابد من التعبير عنه، مؤكدة أنها لم تسئ للمحجبة بهذا الدور.

فسرت الممثلة نيللي كريم إقدامها على تجسيد شخصية المحجبة لأول مرة في فيلم "واحدصفر" بأنها نموذج موجود في المجتمع، ولابد من التعبير عنه، مؤكدة أنها لم تسئ للمحجبة بهذا الدور.

وأرجعت في الوقت نفسه رفضها المشاركة كموديل في كليبات المطرب صابر الرباعي إلى خلاف على الأجر.

وقالت نيللي: إن الظهور بالحجاب، أصبح الآن أمرا طبيعيا في السينما، وهناك نجمات كثيرات ظهرن بالحجاب في أفلامهن، وأنا لا أقلدهن بالطبع، لكن عندما يكون الدور مرسوما في السيناريو منذ البداية لفتاة محجبة، فما الذي يمنع تقديمها، خاصة أنه لا يوجد ما يسيء أبدا للحجاب في الفيلم، بحسب صحيفة القبس الكويتية الجمعة.

وأشارت إلى أن فيلم "واحدصفر" الذي تلعب بطولته إلهام شاهين يناقش حياة نماذج إنسانية كثيرة من خلال ليلة واحدة فقط، هي ليلة مباراة كرة قدم للمنتخب المصري، وهو سينما مختلفة عن السينما التقليدية، وهذا كان أهم أسباب قبولي العمل فيه".

ونفت نيللي وجود خلافات مع زينة التي تشترك في الفيلم على مساحة الأدوار، وقالت: "إذا لم أكن مقتنعة بدوري ما وافقت عليه أصلا، والأهم من كل هذا أن كاملة أبو ذكري ليست مخرجة صغيرة حتى يضغط عليها أحد لزيادة مساحة دوره".

وأكدت الفنانة المصرية أن فيلم "ضحى" لا يزال مشروعا قائما، وهو من إنتاج جمال مروان تأليف وإخراج محمد الشورى، نافية أن يكون الفيلم هو أول بطولة مطلقة، مشيرة إلى أنها لعبت البطولة في فيلم "إحنا اتقابلنا قبل كدهكما قدمت أدوارا سابقة في "حرب أطاليا" مع أحمد السقا و"انت عمري" مع هاني سلامة و"غبي منه فيه" مع هاني رمزي و"فتح عينيك" مع مصطفى شعبان.

وعبرت نيللي عن رفضها لأدوار الإغراء، وقالت "لم تعرض على أصلا لأن المخرجين والمنتجين يعلمون أنني لا أقبلها، فأنا لا أرى نفسي مناسبة لها، وهذا ليس هجوما أبدا على من تقدمها، فكل فنانة حرة في اختيار الأدوار التي تناسبها".

وعن لافتة "للكبار فقط" في فيلمها "احنا اتقابلنا قبل كدهقالت: "لافتة «للكبار فقط» وضعت على الفيلم بطريق الخطأ في البداية، وتم حذفها بعد ذلك، وللأسف فهم البعض منها أن الفيلم يحتوي على مشاهد ساخنة، وهذا لم يكن صحيحا، وإن كنت أرى أن تلك اللافتة سببت إحجام كثير من الأسر عن مشاهدة الفيلم".

وأرجعت نيللي رفضها المشاركة في أحد كليبات المطرب صابر الرباعي إلى خلاف على الأجر، وقالت: "طلبت أجرا معينا، لكن جهة الإنتاج رفضت فاعتذرت، وأظن أنه من حقي أن أطلب الأجر الذي أريده؛ لأنني عندما أتواجد مع أي مطرب في كليب له أظهر كممثله لا كموديل، وبالتالي كان لابد أن أحصل على أجر يليق بي، وهذا ليس عيبا".

واعترفت أن التمثيل يأخذها لفترات من مسؤولياتها كزوجة وأم، لكن هذا لا يحدث طوال العام، وإنما فقط في أيام الشغل التي يستغرق فيها التصوير أحيانا أوقاتا طويلة من اليوم، لكنها تؤكد أنها لا تقدم أكثر من عملين في السنة حتى تجد الفرصة لتعويض أولادها.