EN
  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2010

مخرج الفيلم قال إن مشاركته لم تحظ بدعم فريق العمل ميل جيبسون لن يظهر في الجزء الثاني من "ذا هانج أوفر"

يبذل الممثل ميل جيبسون كثيرًا من المحاولات لإحياء مسيرته الفنية في عالم التمثيل بمشاركة محدودة لكنها مؤثرة، بدور رسام وشم في الجزء الثاني من الفيلم الكوميدي "ذا هانج أوفر".

  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2010

مخرج الفيلم قال إن مشاركته لم تحظ بدعم فريق العمل ميل جيبسون لن يظهر في الجزء الثاني من "ذا هانج أوفر"

يبذل الممثل ميل جيبسون كثيرًا من المحاولات لإحياء مسيرته الفنية في عالم التمثيل بمشاركة محدودة لكنها مؤثرة، بدور رسام وشم في الجزء الثاني من الفيلم الكوميدي "ذا هانج أوفر".

وبعد يومٍ من نشر موقع "هوليوود ريبورتر" خبرَ هذه المشاركة، نشر موقع "بيبول" الإلكتروني لأخبار المشاهير، نقلاً عن المخرج تود فيليبس، العدولَ عن الفكرة، حسب وكالة الأنباء الألمانية.

وأوضح فيليبس: "فكرت في أن ميل ممتاز في الدور، لكنني أدركت أن صناعة الأفلام جهد تعاوني. وهذا القرار (إشراك جيبسون في الفيلم) لم يَحْظَ بالدعم الكامل من فريق العمل بأكمله".

ولم يذكر فيليبس الذين رفضوا مشاركة جيبسون الذي أثيرت حوله موجة من الأخبار السيئة عن حياته الخاصة.

وسوف يشارك في الفيلم الذي يُصوَّر في العاصمة التايلاندية بانكوك، زاك جاليفيانكيس، وبرادلي كوبر، وإد هيلمز، وجاستين بارثا، الذين قاموا بالتمثيل في الجزء الأول كأصدقاء يحاولون قضاء حفلة توديع عزوبية صاخبة في لاس فيجاس معًا.

وقال تقرير الموقع إنه رغم قصر دور جيبسون فإنه كان محوريًّا بالنسبة إلى الحبكة.

ويأتي الكلام عن هذه المشاركة لجيبسون في وقتٍ توقفت فيه مسيرته الفنية مخرجًا وممثلاً بسبب الأخبار السلبية الناجمة عن انفصاله البغيض عن صديقته السابقة أوكسانا جرجوريفا.

وتوقف فيلمه التالي "بيفر" من إخراج جودي فوستر عقب الاتهامات البشعة بالعنف الذي مارسه جيبسون وسلوكه الخطر ضد صديقته السابقة.