EN
  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2009

يحتفل بالذكرى الثلاثين لتأسيسه مهرجان دمشق يغازل الجمهور بـ225 فيلما.. ويحتفي بالقدس

مشهد من فيلم "بوابة الجنة" الذى يعرض فى مهرجان دمشق

مشهد من فيلم "بوابة الجنة" الذى يعرض فى مهرجان دمشق

تنطلق يوم السبت 31 أكتوبر/تشرين أول الدورة الـ17 لمهرجان دمشق السينمائي الذي يحتفل بالذكرى الـ30 لانطلاقته، ويعرض خلال فعالياته التي ستُعقد تحت شعار "دمشق سينما ومكان"، 225 فيلما، كما يحتفي بالقدس عاصمة الثقافة العربية عام 2009.

تنطلق يوم السبت 31 أكتوبر/تشرين أول الدورة الـ17 لمهرجان دمشق السينمائي الذي يحتفل بالذكرى الـ30 لانطلاقته، ويعرض خلال فعالياته التي ستُعقد تحت شعار "دمشق سينما ومكان"، 225 فيلما، كما يحتفي بالقدس عاصمة الثقافة العربية عام 2009.

وقال محمد الأحمد -رئيس المهرجان-: إن المهرجان يحتفي بالقدس عاصمةً للثقافة العربية عام 2009 عبر تظاهرة فلسطين في عيون السينما، ويعرض من خلالها أفلاما تناولت القضية الفلسطينية من سوريا وتونس ومصر وإنتاجات أخرى، كما يخصص المهرجان الندوة الرئيسة لمناقشة واقع السينما الفلسطينية.

وأضاف أن المؤسسة العامة للسينما في سوريا ستقدم تحيةً للقدس عبر فيلم طويل إخراج ماهر كدو بعنوان "بوابة الجنة" عن رواية للكاتب السوري حسن سامي يوسف، مشيرا إلى أن المؤسسة العامة للسينما ستوزع 25 عنوانا من سلسلة الفن السابع لضيوف ورواد المهرجان، بعضها عن المكرمين والمحتفى بهم وبعضها عن أسماء سينمائية لامعة.

كما يحتفي المهرجان بالنجمة الأسطورة مارلين مونرو، وتظاهرة للنجم الفرنسي آلان ديلون تضم 16 فيلما من فيلموغرافيته، ويلقي المهرجان نظرة على السينما الأسترالية والسينما الألمانية المعاصرة، إضافة إلى تظاهرة خاصة بكلاسيكيات السينما العالمية لمخرجين كبار أمثال لويس بونويل وانجيلو بولوس وفيتوريو ديسيكا.

وأضاف رئيس المهرجان: يضم المهرجان ثلاث لجان تحكيم؛ الأولى للفيلم الطويل يرأسها المخرج الفرنسي ريجيس بارنييه الحائز على الأوسكار عن فيلمه الهند الصينية، أما الثانية فهي لجنة تحكيم الفيلم العربي وستكون برئاسة الكاتب السوري حسن يوسف، ولجنة تحكيم ثالثة للأفلام القصيرة ستكون برئاسة المخرج السينمائي السويسري مارتن جيرو.

وكشف الأحمد أن المهرجان سيكرم مجموعة فنانين من سوريا، هم: أمل عرفة وخالد تاجا ومروان حداد ونجدت أنزور، ومن الوطن العربي: الفنانة المصرية يسرا، ومن تونس السينمائي رشيد قرشو، والمنتج الفلسطيني حسين القلا، ومن العالم: الإسبانية فيكتوريا إبريل نجمة أفلام المخرج السينمائي الكبير المودوفار، والنجمة أورسولا اندريز، والمخرج البوسني أمير كوستريكا الحائز على السعفة الذهبية مرتين في مهرجان "كانوالمخرج الهندي أكبر خان.

وأوضح أن مجموع الأفلام التي ستعرض 225 فيلما تنتمي لمدارس سينمائية متنوعة تلبي أذواق جميع عشاق السينما، مشيرا إلى أن سوريا تشارك في المهرجان بثلاثة أفلام روائية طويلة في المسابقة الرسمية، وهي: "بوابة الجنة" لماهر كدو، و"مرة أخرى" لجود سعيد، وفيلم رسوم متحركة بعنوان "طيور الياسمين" لرزام حجازي.

ويفتتح المهرجان بالفيلم البيروفي "حليب الأسى" الحائز على جائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي الدولي الأخير، أما فيلم الختام فهو "مفتون للأبد" إخراج تشين كايجاي، وهو العرض الأول في الوطن العربي للفيلمين.