EN
  • تاريخ النشر: 02 ديسمبر, 2010

في الفترة 16 - 23 ديسمبر الجاري مهرجان جزائري يكرم حياة الفهد احتفاء بالسينما الخليجية

تكريم جزائري لحياة الفهد

تكريم جزائري لحياة الفهد

قال المتحدث الرسمي باسم مهرجان الفيلم العربي بالجزائر نبيل حاجي -والذي تستضيفه مدينة وهران في الفترة الممتدة من 16 إلى 23 ديسمبر/كانون الأول الجاري- إن المهرجان خصَّص برنامجه للاحتفاء بالسينما الخليجية؛ حيث يكرِّم المهرجان الفنانة الكويتية حياة الفهد، ويقيم ندوة وأمسية تكريمية لها، مشيرًا إلى أن الفنانة حياة الفهد أكدت حضورها وأعربت عن بالغ سعادتها بحضور المهرجان، حسب وكالة الأنباء الكويتية 1 ديسمبر/كانون الأول 2010.

قال المتحدث الرسمي باسم مهرجان الفيلم العربي بالجزائر نبيل حاجي -والذي تستضيفه مدينة وهران في الفترة الممتدة من 16 إلى 23 ديسمبر/كانون الأول الجاري- إن المهرجان خصَّص برنامجه للاحتفاء بالسينما الخليجية؛ حيث يكرِّم المهرجان الفنانة الكويتية حياة الفهد، ويقيم ندوة وأمسية تكريمية لها، مشيرًا إلى أن الفنانة حياة الفهد أكدت حضورها وأعربت عن بالغ سعادتها بحضور المهرجان، حسب وكالة الأنباء الكويتية 1 ديسمبر/كانون الأول 2010.

كما يستمر برنامج الاحتفاء بالسينما الخليجية من خلال عرض ثلاثة أفلام طويلة من كلاسيكيات السينما الخليجية؛ هي: "بس يا بحرو"حكاية بحرينيةو"دار الحيوتسعة أفلام قصيرة، بالإضافة إلى ندوتَيْن حول "سبل النهوض بالنقد السينمائيو"الموسيقى التصويرية في السينما". ويعتزم المنظمون تكريم عدد من كبار الفنانين الخليجيين.

كما أعلن منظمو المهرجان الدولي للفيلم العربي يوم الأربعاء أن 19 دولة ستشارك في النسخة الرابعة من المهرجان.

وتشارك مصر في المهرجان بفيلم "ميكروفون" ضمن 13 فيلمًا طويلاً تتنافس في المهرجان؛ بينها فيلمان جزائريان "الساحة" و"تاكسيفونوالفيلم التونسي - الجزائري "شارع النخيل الجريحبالإضافة إلى مشاركة قطر بفيلم طويل للمرة الأولى في المهرجان وفيلمَيْن عراقيَّيْن، علاوةً على أفلام من المغرب، ولبنان، وسوريا. وسيتولى الروائي الجزائري رشيد بوجدرة رئاسة لجنة التحكيم، حسب وكالة الأنباء الألمانية.

وقال مصطفى عريف رئيس المهرجان، إن كوكبة من النجوم السينمائيين العرب سيحضرون المهرجان الذي سيقام هذه المرة نهاية السنة، بعدما تم تنظيمه في دوراته الثلاثة شهر يوليو/تموز؛ بسبب مشاركة الجزائر في بطولة كأس العالم التي استضافتها جنوب إفريقيا، ثم حلول شهر رمضان.

وفي مسابقة الأفلام القصيرة التي يرأس لجنة تحكيمها التونسي إبراهيم لطيف، يتنافس 21 فيلمًا؛ حيث تشارك الجزائر بثلاثة أفلام، وليبيا لأول مرة بفيلم "القسموالسعودية بفيلمَيْن؛ هما "عايش" و"القدرجيإلى جانب عمان، ومصر، والبحرين، وسوريا، والمغرب.