EN
  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2011

رفضت الاستعانة بـ"بودي جارد" لحمايتها من البلطجية منة شلبي تبرئ ثورة "25 يناير" من تعطيل "جامعة الدول العربية"

منة شلبي أكدت ثقتها في حماية رجال الجيش

منة شلبي أكدت ثقتها في حماية رجال الجيش

رفضت الفنانة منة شلبي الاستعانةَ بحراس شخصيين "بودي جارد" لحمايتها من البلطجية لثقتها الكبيرة في حماية رجال القوات المسلحة.

رفضت الفنانة منة شلبي الاستعانةَ بحراس شخصيين "بودي جارد" لحمايتها من البلطجية لثقتها الكبيرة في حماية رجال القوات المسلحة.

وتطرقت الفنانة لآخر مشاريعها الفنية حيث نفت تعطل تصوير فيلم "جامعة الدول العربية" نتيجة أحداث ثورة 25 يناير المصرية.

وفي تصريحات خاصة لـ mbc.net أكدت الفنانة منه شلبي أن هناك الكثيرين من أصدقائها نصحوها بالاستعانة ببودي جارد لحمايتها من البلطجية المنتشرين في عدد كبير من شوارع القاهرة، إلا أنها رفضت هذه الفكرة على الإطلاق، مشيرة إلى أنها رغم تخوفها من أمور البلطجة التي يُحدثها الخارجون عن القانون إلا أنها تفضل عدم اللجوء إلى الحراسات الخاصة؛ لكونها غير معتادة على ذلك منذ أن دخلت الوسط الفني، وأنها لا تحبذ فكرة الاستعانة بهم على الرغم من أنهم أحيانا كثيرة لهم ضرورة.

وأكملت منة أنها لا تخشى على نفسها من البلطجية لكونها تقضى معظم ساعات اليوم في تصوير فيلمها (بيبو وبشير) مع أسر ياسين وعزت أبو عوف والمخرجة مريم أبو عوف، لكنها تخشى بشكل كبير على والدتها الفنانة زيري مصطفى التي تمكث طيلة اليوم في منزلها؛ لكونها بيتوتية بشكل كبير، لا تحب الخروج والسهرات خارج المنزل، لكن منة عادت وقالت إنها تثق ثقة كبيرة في قدرت رجال القوات المسلحة على تدارك أزمة انتشار البلطجية في الشوارع.

على الجانب الآخر نفت منه أي ارتباط بين تعطيل البدء في تصوير فيلمها (جامعة الدول العربية) مع المخرج يسري نصر الله وبين أحداث ثورة 25 يناير، مشيرة إلى أن تعطل العمل كان قبل اندلاع الثورة بشهور كثيرة.

جدير بالذكر أن منة انتهت من تصوير فيلمها (إذاعة حب) مع يسرا اللوزي ومنى هلا وشريف سلامة، ولم يتحدد بعد ميعاد عرضه سينمائيا.