EN
  • تاريخ النشر: 26 فبراير, 2011

قصة حقيقية ما زال يحيط بها الغموض مقتل سبعة رهبان في دير جزائري ينتزع أوسكار فرنسا

رومان بولانسكي خلال تكريمه بالمهرجان

رومان بولانسكي خلال تكريمه بالمهرجان

فاز فيلم (عن الآلهة والرجال Of Gods and Men) الذي يدور حول جريمة قتل -لم يتم حل لغزها- لرهبان فرنسيين خلال الحرب الأهلية الوحشية في الجزائر في التسعينيات بجائزة أفضل فيلم الجمعة 25 فبراير/شباط في النسخة الفرنسية السنوية من جوائز الأوسكار.

فاز فيلم (عن الآلهة والرجال Of Gods and Men) الذي يدور حول جريمة قتل -لم يتم حل لغزها- لرهبان فرنسيين خلال الحرب الأهلية الوحشية في الجزائر في التسعينيات بجائزة أفضل فيلم الجمعة 25 فبراير/شباط في النسخة الفرنسية السنوية من جوائز الأوسكار.

وتم تكريم المخرج رومان بولانسكي وفاز فيلم (الشبكة الاجتماعيةThe Social Network) أيضا بجوائز سيزار التي تعد الرد الفرنسي على الأوسكار.

وانتزع فيلم (عن الآلهة والرجال Of Gods and Men) وهو فيلم كئيب مبني على قصة حقيقية للأيام الأخيرة لسبعة رهبان في دير جزائري ثلاث جوائز في سيزار.

وعاش الرهبان في دير جنوب الجزائر واختفوا في 1996 خلال موجة متوحشة من القتل قام بها متشددون وقوات حكومية.

وتم استعادة رؤوسهم المقطوعة فقط، وظلت الظروف المحيطة بقتلهم غير واضحة.

ويركز الفيلم على إيقاعات الحياة في الدير، وكيف يواجه الرجال التهديد المتزايد للموت العنيف مع تزايد الصراع الأهلي حولهم، ويتطرق أيضا إلى مواضيع عالمية هي الإيمان والتسامح الديني.

واستخدم مخرج الفيلم زافييه بيفوا خطاب القبول ليطالب بانفتاح تجاه المسلمين قبل الانتخابات الرئاسية الفرنسية في 2012.

وقال "لا أريد أن يقول الناس أشياء سيئة عن المسلمين في الحملة الانتخابية المقبلة.. أرغب في أن نتحد معهم، هذا هو درس الفيلم".

كما حاز الفيلم على نقاط أفضل فيلم، وحصل مايكل لونسديل على جائزة أفضل ممثل مساعد لدوره كطبيب الدير.

وفاز بولانسكي بجائزة أفضل مخرج عن فيلمه (الكاتب الشبح The Ghost Writer) وهو فيلم سياسي فاز بأربع جوائز.

وذهبت جائزة أفضل فيلم أجنبي لفيلم الفيس بوك (الشبكة الاجتماعية The Social Network) الذي ينافس أيضا على جوائز الأوسكار في حفل الأوسكار يوم الأحد.