EN
  • تاريخ النشر: 03 نوفمبر, 2010

قال إنه يرفض أدوار الشذوذ والاغتصاب محمد رجب ينفي المشاهد الجنسية بفيلمه ويعترف بـ"الإيحاءات"

محمد رجب ولاميتا فرنجية في أحد مشاهد الفيلم

محمد رجب ولاميتا فرنجية في أحد مشاهد الفيلم

نفى الفنان المصري محمد رجب أن يكون فيلمه الجديد "محترم إلا ربع" الذي سيُعرض في عيد الأضحى المقبل، احتوى على أي مشاهد جنسية، معترفًا بأن ما شاهده الجمهور خلال إعلان الفيلم مجرد إيحاءات.

نفى الفنان المصري محمد رجب أن يكون فيلمه الجديد "محترم إلا ربع" الذي سيُعرض في عيد الأضحى المقبل، احتوى على أي مشاهد جنسية، معترفًا بأن ما شاهده الجمهور خلال إعلان الفيلم مجرد إيحاءات.

وشدد الفنان على رفضه أداء المشاهد الجنسية والشذوذ، مشيرًا في نفس الوقت إلى أنه ليس من حقه الاعتراض على الملابس الكاشفة التي ظهرت بها الفنانة اللبنانية لاميتا فرنجية خلال الفيلم.

وقال محمد رجب، في تصريحاتٍ خاصةٍ لـmbc.net: "ليست لي في الفيلم أي مشاهد جنسية، وما رآه الجمهور خلال إعلان الفيلم مجرد إيحاءات؛ فأنا لا أحب بتاتًا القيام بالمشاهد الجنسية".

وردًّا على سؤالٍ عما إذا كان من الممكن أن يكرر أدوار الاغتصاب التي قدَّمها فيما مضى، قال: "من الصعب أن أقدِّمها ثانيةً؛ فأنا لا أحب أن أكرر نفسي؛ فلا بد من التنوع، ولا بطلَ مغتصبٌ".

وفي السياق ذاته أكد رجب رفضه تقديم أدوار الشذوذ قائلاً: "مستحيل أن أقوم بتلك الأدوار، ومن يقم بها فهو حرٌّ فيما يقدِّمه، أما أنا فأرفضها قطعًا".

وبرر الـ"نيو لوك" الذي ظهر به خلال الفيلم؛ حيث أطلق لحيته وأطال شعره، بأن الشخصية التي يقوم بها تتطلب ذلك؛ لأنه يؤدي شخصية رسام كاريكاتير.

وأكد الفنان الشاب أن المشاهد الأكثر صعوبةً له خلال الفيلم هي المشاهد التي بها "حركةو"أكشن"؛ لأنه أدَّاها بنفسه دون الاستعانة بـ"دوبلير".

ولفت إلى أنه أصيب أكثر من مرة خلال الفيلم؛ حيث تعرض لتمزق في العضلة الضامة، كما أصيب بخلع في الكتف عندما اصطدم بعربةٍ خلال التصوير؛ حيث قام بكسر زجاج السيارة بنفسه في مشهدٍ كان الأكثر صعوبةً وخطورةً، على حد قوله.

وعما تردد حول اعتراض الرقابة على الفيلم، نفى ذلك محمد رجب قائلاً: "الرقابة اعترضت فقط على كلمات أغنية الفيلم التي تحمل عنوان "3 ستيلا" الخاصة بالمطرب الشعبي محمود الحسيني، فقمنا بتعديلها، وارتضينا بالوضع، ونفذنا رغبة الرقابة".

وحول ما إذا كان اعترض على الملابس الكاشفة التي ارتدتها أمامه بطلة الفيلم الفنانة اللبنانية لاميتا فرنجية؛ قال: "ليس لي الحق في الاعتراض على ملابسها؛ فهي تقوم بدور فتاة راقية، وهي كانت ملكة جمال لبنان فيما مضى، وأعتقد أن لديها ذوقًا راقيًا في الملابس".

ورفض الفنان المصري القول إن المنتجين يستعينون بالفنانات اللبنانيات فقط لأداء أدوار الإغراء، وقال: "أنا على اقتناع تام بمقولة أن الدور هو من ينادي صاحبه، ولقد اختار المنتج لاميتا على أساس أن الدور مناسب لها".

والفنانة المصرية الشابة ياسمين عبد العزيز هي أكثر فنانة قال محمد رجب إنه يشعر معها بانسجام؛ نظرًا لوجود "كيمياء" تجمعهما على الشاشة، على حد تعبيره.

من ناحية أخرى، أكد رجب عدم وجود خلاف بينه وبين المطربة اللبنانية دوللي شاهين، مؤكدًا أنه يكن لها كل الحب والاحترام.

وعن مشاريعه الجديدة، كشف لـmbc.net أنه يستعد لتصوير فيلم سينمائي جديد ومسلسل تليفزيوني سيعرض في رمضان المقبل.