EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2011

قال إنه سيسأل عن موهبته يوم القيامة ماجد الكدواني: فيلم "أسماء" في ميزان حسناتي وطريقي إلى الجنة

ماجد الكدواني

ماجد الكدواني قال إن فيلم أسماء يحمل بعدا إنسانيا

الفنان المصري ماجد الكدواني يرى أن القضية التي ناقشها في فيلم "اسماء" ستكون في ميزان حسناته يوم القيامة، وقد تكون سببا في دخوله الجنة، لأن الفن ليس ترفيها فقط ولكن لا بد أن يمس حياة الناس ومشكلاتهم.

  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2011

قال إنه سيسأل عن موهبته يوم القيامة ماجد الكدواني: فيلم "أسماء" في ميزان حسناتي وطريقي إلى الجنة

(داليا حسنين-mbc.net ) اعتبر الفنان المصري ماجد الكدواني أن فيلم "أسماء" سيكون في ميزان حسناته أمام الله سبحانه وتعالى يوم القيامة، وأنه قد يدخله الجنة، مشيرا إلى أن الفيلم إنساني، وهو السبب الذي شجعه لتقديمه لأن السينما ليست مجرد ترفيه، وأنه لا بد من تقديم موضوعات مهمة تلمس قضايا ومشاكل الناس.

وقال الكدواني -في مقابلة مع برنامج "العاشرة مساء" على قناة "دريم" الفضائية مساء الأربعاء 7 ديسمبر/كانون الثاني-: "أعتقد أن الفيلم سيكون في ميزان حسناتي يوم القيامة، خاصة أن الله عزل وجل أعطى الفنان الموهبة، وأنه سوف يسأله عليها يوم القيامة وعن كيفية استغلاله لهذه الموهبة".

وأضاف "أن الفنان يجب أن يقدم من خلال أعماله المواضيع التي تهم المواطنين وتمس حياتهم ومشاكلهم، وكذلك كيفية علاجها، خاصة أن للممثل دورا كبيرا في التوعية ولديه رسالة لا بد أن يؤديها على أكمل وجه ولا يقصر فيها بأي شكل من الأشكال".

وشدد الفنان المصري على أن فيلم "أسماء" يحمل بعدا إنسانيا وهذا ما شجعه على تقديمه؛ لأن السينما ليست مجرد ترفيه أو تسلية، مشيرا إلى أنه دائما يحرص على تقديم المواضيع التي تلقى الضوء على مشاكل المجتمع، فضلا عن الأزمات التي يعاني منها المواطنون، سواء كانت عامة أو خاصة بفئة معينة".

وأبدى الكدواني سعادته بتقديم هذا الفيلم، خاصة أنه من الممكن أن ينقذ حياة مريض في ظل الطاقة الإيجابية الذي يقدمها للمشاهد، فضلا عن أنه يدفع مرضى الإيدز إلى التحدى ومواجهة مرضهم وعدم الاستسلام، خاصة أن العلاج موجود، والحياة ممكنة في ظل الإصابة بهذا المرض اللعين.

وأعرب عن سعادته بالحصول على جائزة أفضل ممثل عن فيلم "أسماء" في مهرجان أبو ظبي الدولي، مرجعا الفضل في هذا الأمر إلى النجمة التونسية هند صبري التي شاركته البطولة، خاصة أنها تألقت وجعلته يُخرج كل ما لديه.

واعتبر الفنان المصري أن الفيلم من التجارب المهمة جدا بالنسبة له كممثل حتى الآن، خاصة أنه يتناول قضية "الإيدز" التي تعد مهمة جدا ولم يتم الحديث عنها في الساحة الفنية بهذا التفصيل من قبل، مشيرا إلى أن العمل يدعم هذه الفئة التي تعاني من هذا المرض، ويرفض تهميشهم بأي شكل.

وأوضح الكدواني أن الفيلم يتطرق إلى التمييز الذي يعاني منه المصابون بالإيدز، والخوف الذي ينتاب هذا المصاب، وإحساسه أنه مواطن من الدرجة الثانية، مشيرا إلى أن الفيلم يعطي الأمل لهؤلاء المصابين، ويدفعهم إلى مواجهة مرضهم.

ويتناول فيلم أسماء -بطولة ماجد الكدواني وهند صبري وهاني عادل وإخراج عمر سلامة- قضية مرضى الإيدز؛ حيث تدور الأحداث حول "أسماء" المصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة "الإيدزوحملت من زوجها وانتقلت من ريف مصر الى المدينة، حيث رزقت بطفلة.