EN
  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2010

وصفها بشيطانه الشخصي ليوناردو دي كابريو يعترف: الوحدة أكثر ما أخشاه في الحياة

دي كابريو يعتزم تقليص أعماله السينمائية بسبب شعوره بالإنهاك

دي كابريو يعتزم تقليص أعماله السينمائية بسبب شعوره بالإنهاك

اعترف الممثل الأمريكي الشهير ليوناردو دي كابريو بأن الوحدة هي أكثر ما يخشاه في الحياة.

  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2010

وصفها بشيطانه الشخصي ليوناردو دي كابريو يعترف: الوحدة أكثر ما أخشاه في الحياة

اعترف الممثل الأمريكي الشهير ليوناردو دي كابريو بأن الوحدة هي أكثر ما يخشاه في الحياة.

وقال دي كابريو -في تصريحات للموقع الإلكتروني البريطاني "فيميل فيرست"- إنه شعر بالوحدة كثيرا خلال تصوير فيلمه الجديد "شاتر أيلاندوأضاف النجم الوسيم -35 عاما- "الوحدة هي شيطاني الشخصي، فخلال التصوير شعرت باكتئاب تام".

وذكر دي كابريو الذي يرتبط بعلاقة مع عارضة الأزياء الإسرائيلية بار رافايلي أنه شعر خلال التصوير بالانعزال عن أصدقائه وعائلته وفتاته، مضيفا "هذا أمر قاسٍ".

من ناحية أخرى، ذكر دي كابريو أن العمل الكثير لم يتمكن من الخروج به من أفكاره الحزينة، وقال "يدور العالم بينما أنا عالق في موقع التصوير.. هذا أشبه بفقدان ذاكرة للأحداث اليومية".

وكان دي كابريو أعلن أنه يعتزم تقليص أعماله بشكل كبير خلال العام الجاري بسبب شعوره بالإنهاك الشديد من مشروعاته السينمائية الأخيرة، وقال دي كابريو في تصريحات للموقع الإلكتروني "كونتاكت ميوزيك" المعني بأخبار المشاهير "المشروعات السينمائية الأخيرة أنهكتني جدا، كما أنني لا أعلم بعد ما سأفعله في الخطوة المقبلة، فليس لدي أي أفكار، وهذا يبدو جيدا على نحو ما".

وأضاف بطل الفيلم الأمريكي الشهير "تايتانيك" قائلا "سيكون العام الذي سأهتم فيه بنفسي، فأنا عمري 35 عاما وأخذت في الفترة الأخيرة الكثير من الأشياء على محمل الجد، وربما أحيانا بشكل كبيريذكر أن دي كابريو شارك مؤخرا في فيلمي "شاتر أيلاند" و"إنسيبشن".

كما أكد الممثل الأمريكي الشهير ليوناردو دي كابريو أن شغفه تجاه التمثيل لم يتغير على الرغم من مرور سنوات كثيرة على دخوله عالم السينما، وقال دي كابريو اليوم السبت خلال مهرجان برلين السينمائي الدولي (برليناله) "صناعة الأفلام شيء لا يمكنني الاكتفاء منه.. أنا فخور جدا بما قمت به حتى الآن، لكن التمثيل يجعلك أيضا مدمنا".