EN
  • تاريخ النشر: 21 يونيو, 2011

للمرة الثانية لبنان تمنع عرض الفيلم الإيراني "الأيام الخضر"

 هانا مخملباف المخرجة الفيلم الإيراني

هانا مخملباف المخرجة الفيلم الإيراني

ألغى الأمن العام اللبناني الترخيص الممنوح لعرض الفيلم الإيراني "الأيام الخضر" (Green Days) للمخرجة الإيرانية هانا مخملباف، الذي كان من المقرر أن يكون أحد خمسة أفلام ستعرض ضمن "مهرجان الأفلام الممنوعة" بين 22 و26 يونيو/حزيران الجاري في سينما "بلانيت أبراج".

ألغى الأمن العام اللبناني الترخيص الممنوح لعرض الفيلم الإيراني "الأيام الخضر" (Green Days) للمخرجة الإيرانية هانا مخملباف، الذي كان من المقرر أن يكون أحد خمسة أفلام ستعرض ضمن "مهرجان الأفلام الممنوعة" بين 22 و26 يونيو/حزيران الجاري في سينما "بلانيت أبراج".

الفيلم يتناول التظاهرات الاحتجاجية التي نظمتها المعارضة الإيرانية عقب الانتخابات الرئاسية في إيران عام 2009.

وكان من المقرر أن يتم عرض الفيلم مرتين خلال المهرجان الخميس 23 يونيو/حزيران ثم يوم الأحد.

يذكر أن الفيلم كان من المفترض أن يعرض خلال الدورة الماضية لمهرجان "بيروت الدولي للسينمالكن تم تأجيله بطلبٍ من السلطات اللبنانية؛ بسبب تزامنها مع زيارة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد لبيروت.

يذكر أن هانا مخملباف "22 عاما" هي ابنة المخرج الإيراني الشهير محسن مخملباف وشقيقة المخرجة سميرة مخملباف، وقد نالت عام 2008 جائزة الأسد الكريستال في مهرجان برلين السينمائي عن فيلمها "الدفتر".

جدير بالذكر أن "مهرجان الأفلام الممنوعة" يشمل عروضاً لأربعة أفلام كانت حظرت عرضها الرقابة اللبنانية في دورتي 2009 و2010 من "مهرجان بيروت الدولي للسينماوهي "شو صار" للمخرج اللبناني ديغول عيد، و"غناء العروسين" (Le Chant des mariées) للمخرجة الفرنسية الجزائرية الأصل كارين إلبو، وConfortorio للمخرج الايطالي باولو بينفينوتي، و"غوساتازا دا ليبيانو" (Gostanza Da Libbiano) لبينفينوتي أيضاً.