EN
  • تاريخ النشر: 17 أبريل, 2009

تشارك أنتوني هوبكنز "الملك لير" كيارا نايتلي تكره الفيس بوك.. وتعتبره إهانة لمستخدميه

رفضت الممثلة البريطانية الشابة كيارا نايتلي نجمة السلسة الشهيرة "قراصنة الكاريبي" استعمال مواقع التعارف على شبكة الإنترنت مثل الفيس بوك أو تويتر؛ لأنها "تشكل إهانة لمستخدميها" على حد تعبيرها.

رفضت الممثلة البريطانية الشابة كيارا نايتلي نجمة السلسة الشهيرة "قراصنة الكاريبي" استعمال مواقع التعارف على شبكة الإنترنت مثل الفيس بوك أو تويتر؛ لأنها "تشكل إهانة لمستخدميها" على حد تعبيرها.

وقالت نايتلي إنها لا تخطط إطلاقًا لأن تتواصل مع آخرين عبر شبكة الإنترنت كما فعلت نجمات أخريات، كالأمريكية بريتني سبيرز مثلاً، بحسب تقرير لموقع wenn الفني.

وأضافت: "إنني أكره استخدام الإنترنت بهذه الطريقة، إنني اشعر أني أهين نفسي حين أجلس أمام شاشة جهاز ما لساعات طويلة، ولا أفعل شيئًا سوى تصفح الرسائل، إنني لا أفهم كيف أصبح أمر كهذا ظاهرة ذات شعبية واسعة؟".

ونفت النجمة البريطانية نيتها لإنشاء موقع خاص بها، قائلة: "إنني لا أحب أن أعامَل كنجمة، ولا أتصرف على هذا الأساس، إنني فتاة عادية للغاية، وأحب أن أعامل هكذا".

من ناحيةٍ أخرى، تستعد نايتلي لبطولة فيلم جديد يتناول مسرحية وليام شكسبير الشهيرة "الملك لير king lear"، ويشاركها البطولة مجموعة من النجوم على رأسهم "أنتوني هوبكنز" في دور الملك لير والأمريكية جوينيث بالترو والبريطانية ناعومي واتس.

وتلعب نايتلي دور كورديليا، ابنة الملك لير المخلصة له والتي تحذره من نفاق شقيقاتها، وتعاقب بالنفي جراء موقفها.

كيارا نايتلي بدأت مشوارها مع التمثيل في عام 1994 بأداء دور صغير في فيلم "علاقة القرية village affair"، ثم شاركت في عددٍ من المسلسلات التلفزيونية مثل "أوليفر تويست" و"الباحثون عن الكنز treasure seekers" و"أميرة اللصوص princess of thieves" وغيرها.

وفي عام 2002، حصلت على أول دور كبير لها في السينما من خلال فيلم "ألعبها مثل بيكهامbend it like bekham" والذي قامت فيه بدور فتاة تحترف رياضة كرة القدم.

لكن دورها الأبرز جاء من خلال سلسلة أفلام "قراصنة الكاريبي pirates of the Caribbean" مع كل من جوني ديب وأورلاندو بلوم، والذي لاقى نجاحًا هائلاً في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وحول العالم، ودفعها رغم حداثة سنها إلى مصاف نجمات هوليوود.

وفي عام 2006 تم ترشيحها لجائزة الأوسكار كأفضل ممثلة عن دورها في الفيلم الرومانسي "كبرياء وتحاملpride and prejudice" .

كما انتهت مؤخرًا من تصوير دورها في الفيلم التاريخي "على حافة الحب" وهو من نوعية الأفلام الرومانسية التاريخية التي اشتهرت بأدائها، ويشاركها البطولة كل من مواطنتها سيينا ميلر والنجم الأيرلندي سيليان ميرفي بطل فيلم "العين الحمراء".

وتدور أحداث الفيلم في إطارٍ تاريخي حول شاعر ويلز الشهير ديلان توماس (سيليان ميرفي) وتمزقه بين حبه لزوجته كايتلين (سيينا ميلر) وبين تعلقه بصديقة طفولته فيرا (كيارا نايتلي) والذي يقيم علاقة معها بعيدًا عن علم زوجته، إلا أن إحساسه بارتكابه خيانة زوجية يزيد من تمزقه، وتزداد القصة تعقيدًا حين تبلغه فيرا أنها على وشك الزواج من رجل آخر.

وتعد نايتلي من الممثلات القلائل اللاتي نلن ترشيحًا لمرتين لنيل جائزة الأوسكار وهي لم تتجاوز بعد الثلاثين من عمرها.