EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2010

"بارامونت" أعطت الضوء الأخضر لإنتاج الفيلم الجديد كروز يعود لإنقاذ العالم من الأشرار في "مهمة مستحيلة 4"

أعطت شركة "بارامونت" الضوء الأخضر لإنتاج الجزء الرابع من سلسلة أفلام الحركة الناجح "مهمة مستحيلة Mission Impossible" من بطولة الممثل توم كروز.

  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2010

"بارامونت" أعطت الضوء الأخضر لإنتاج الفيلم الجديد كروز يعود لإنقاذ العالم من الأشرار في "مهمة مستحيلة 4"

أعطت شركة "بارامونت" الضوء الأخضر لإنتاج الجزء الرابع من سلسلة أفلام الحركة الناجح "مهمة مستحيلة Mission Impossible" من بطولة الممثل توم كروز.

ونقلت رويترز -عن مصادر في "بارامونتالثلاثاء 9 فبراير/شباط الجاري- أنه من المقرر طرح الفيلم في مايو/أيار 2011م، وسيخرجه "جيه. جيه. إبرامز".

كان آخر ما عمل كروز وإبرامز معا في 2006م، في الجزء الثالث من "المهمة المستحيلة"؛ الذي جسد فيه كروز دور العميل إيثان هانت الذي يقاتل الأشرار وينقذ العالم منهم.

وحقق الجزآن الأول والثاني من "المهمة المستحيلة" معا مليار دولار في دور العرض السينمائية. وبلغت عائدات الجزء الثالث من الفيلم في الولايات المتحدة 134 مليون دولار، وكان مبعث خيبة أمل إلى حد ما لمتابعي عائدات السينما، وحقق 264 مليون دولار أخرى خارج البلاد؛ ما أثبت مدى القبول الذي يتمتع به كروز دوليا.

وقطعت شركة بارامونت علاقات الإنتاج السينمائي مع كروز بعد الجزء الثالث من "المهمة المستحيلةوبقي إنتاج جزء رابع من الفيلم محل تساؤل منذ ذلك الحين.

ولكن بارامونت أعلنت أن كروز وأبرامز -الذي أخرج الفيلم الناجح هذا الصيف "ستار تريك" Star Trek- أبدعا فكرة خاصة لجزء رابع وعادا للعمل معا ثانية.

وسيتولى كاتبا السيناريو جوش أبلباوم وأندري نيميك تحويل فكرة كروز وأبرامز إلى سيناريو مكتوب.

كان آخر أفلام كروز بعنوان "فالكيري valkyrie" لاقى نجاحا محدودا في شباك التذاكر الأمريكي.

وتدور أحداث الفيلم حول قصة مستوحاة من واقعة تاريخية حقيقية جرت عام 1944م، حين قررت مجموعة من ضباط جيش ألمانيا النازية -بدافع من ضمائرهم- التخطيط لاغتيال الزعيم النازي "هتلروتم اختيار الموعد ومكان تنفيذ الاغتيال بالفعل، إلا أن خطتهم تم كشفها من قبل جهاز الاستخبارات الألمانية "الجستابوقبل تنفيذها بقليل؛ ما أحبط محاولة الاغتيال.

وأدى توم كروز دور فون ستاوفنبرج، الضابط الذي كان بمثابة العقل المدبر لخطة الاغتيال، والانقلاب على هتلر.

كان "فالكيري" واجه أزمات عدة من قبل؛ من بينها الأزمة التي أثيرت في أثناء تصويره في ألمانيا؛ بسبب ديانة السينتولوجي التي يعتنقها كروز.

كروز الذي يبلغ من العمر حاليا 42 عاما، تعرف على ديانة السينتولوجي عن طريق زوجته الأولى الممثلة ميمي روجرز؛ التي انفصل عنها عام 1990م، بعد زواج دام لمدة ثلاث سنوات.

ولاقى النجم الأمريكي انتقادات عدة بسبب استغلاله شهرته في الترويج لديانته؛ التي اعتنقتها أيضا زوجته الحالية الممثلة الشابة كاتي هولمز، قبل ارتباطهما عام 2006م، وإنجابهما طفلتهما "سوري" في العام نفسه.