EN
  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2011

تحامل على نفسه لاستكمال تصوير الفيلم قراصنة الكاريبي تصيب جوني ديب بـ"عرق النسا"

جوني ديب شغوف بالقراصنة في الحياة الواقعية

جوني ديب شغوف بالقراصنة في الحياة الواقعية

كشف النجم جوني ديب عن معاناته من آلام "عرق النساالتي لازمته منذ بداية تصويره مشاهد الجزء الأخير من سلسلة أفلام "قراصنة الكاريبيالذي من المقرر أن يبدأ عرضه في دور السينما يوم 20 مايو/أيار الجاري.

كشف النجم جوني ديب عن معاناته من آلام "عرق النساالتي لازمته منذ بداية تصويره مشاهد الجزء الأخير من سلسلة أفلام "قراصنة الكاريبيالذي من المقرر أن يبدأ عرضه في دور السينما يوم 20 مايو/أيار الجاري.

وفي حواره مع صحيفة The Hollywood Reporter قال ديب: "إنه يعتقد أنه قد آذى ظهره بشكل ما، أثناء اندماجه في أحد مشاهد "الأكشنما أدى لإصابته بآلام رهيبة في الفخذ".

وقال النجم واصفًا الآلام التي تعرض لها: "إنها كانت مثل الموجات الكهربائية التي تسري في جسده".

ولكنه اضطر إلى استكمال التصوير، متحملا الألم، الذي وصفه بالوحشي، لما يقرب من شهر كامل.

وبرر ديب الوقت الطويل، الذي استغرقه تصوير الجزء الرابع من السلسلة، بأنه وفريق العمل أرادوا التركيز على كل ما من شأنه أن يجعل العمل أكثر إثارة وتشويقًا.

من جانب آخر أوضح ديب عن استعداده لتقديم مزيد من أفلام القراصنة، ولكنه يرغب في أن يكون هناك فاصل زمني بين الجزأين الرابع والخامس، وهو ما لم يكن متاحًا في الأجزاء الثلاثة الأولى، التي جاءت متلاحقة.

وأضاف أن منتجي الفيلم أرادوا أن يكملوا الثلاثية مهما تطلب الأمر من مجهود ومشقة، وأنه يعد بأن تكون الأجزاء الجديدة أقل تعقيدًا من سابقاتها.

كما اعترف ديب بشغفه بالقراصنة في العالم الواقعي؛ حيث إنه يبحث عمن بقي منهم، وهو يرى أنهم تمتعوا بأخلاقيات ومبادئ لم تكن موجودة لدى الحكومات والجيوش.

وتدور أحداث الفيلم حول القبطان سبارو، الذي تجبره امرأة كان يعرفها في الماضي، على الإبحار على متن السفينة، ولا يعلم ما إذا كانت تحبه، أم تستغله للوصول إلى نافورة الشباب الأسطورية.

يذكر أن النجمة بينولوبي كروز تتقاسم البطولة أمام جوني ديب، كما يقوم روب مارشال بإخراج الجزء الرابع من فيلم قراصنة الكاريبيOn Stranger Tides.