EN
  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2011

ناشطون على فيس بوك اعتبروه استفزازا لمشاعرهم فيلم إيراني يثير غضبا تونسيا لـ"تجسيده الذات الإلهية"

لقطة من فيلم

فيلم " بلاد فارس" أثار ضجة في تونس

فيلم كارتون إيراني مدبلج للهجة التونسية يثير حملة الكترونية في الفيس بوك ضده بعد اتهامه بالاساءة للإسلام

أثار فيلم كارتون إيراني يحمل اسم "بلاد فارس" عاصفة من الغضب في تونس، بسبب ما اعتبره بعض الناشطين أنه يجسد الذات الإلهية.

 وشن ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت -ومنها "فيسبوك"- هجوما عنيفا على القناة التلفزيونية التونسية "نسمة تي في" لتعمدها بث الفيلم الإيراني المدبلج باللهجة العامية التونسية.

 

ووصلت الحال ببعض ناشطي فيس بوك، إلى حد تكفير المشرفين على القناة، والدعوة  إلى "تعذيبهمبينما ذهب بعضهم الآخر لاتهام القناة بالسعي إلى إثارة النعرات الدينية والطائفية من خلال تعمد استفزازها للمشاعر.

وبثت قناة "نسمة تي في" ليلة السبت الفيلم الكرتوني الإيراني المثير للجدل الذي يحمل اسم "بلاد فارس" (Persepolis).

ويروي هذا الفيلم للمؤلفة والمخرجة الإيرانية مارجان ساترابي، قصة فتاة إيرانية من أسرة متحررة تعيش أجواء الثورة الإسلامية فى إيران التي قادها الإمام الخميني، والتي أطاحت بنظام الشاه محمد رضا بهلوي في العام 1979.

 

واعتبر ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي بث الفيلم في الوقت الذي تستعد فيه تونس لانتخابات المجلس الوطني التأسيسي في 23 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، يهدف إلى بث التفرقة وإلى استفزاز مشاعر التونسيين، وتخويفهم من الحركات الإسلامية في البلاد.

يشار إلى أن قناة "نسمة تي في" التلفزيونية التونسية كانت قد تعرضت في وقت سابق إلى هجمة مماثلة عندما بثت مسلسلا رمضانيا تضمن تجسيدا للنبي يوسف عليه السلام.