EN
  • تاريخ النشر: 31 مايو, 2009

في أثناء تصوير فيلم "سولت" علاج أنجلينا جولي من إصابة على يد عميلة أمريكية

تقارير أشارت إلى قرب انفصالها عن براد بيت

تقارير أشارت إلى قرب انفصالها عن براد بيت

تم نقل النجمة الأمريكية أنجيلينا جولي إلى المستشفى على إثر تعرضها للإصابة، ونزف الدماء، بينما كانت تقوم بتصوير مشاهد حركة وإثارة في فيلم الأكشن الجديد "سولتالذي تجسد فيه دور عميلة بوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي إيه".

تم نقل النجمة الأمريكية أنجيلينا جولي إلى المستشفى على إثر تعرضها للإصابة، ونزف الدماء، بينما كانت تقوم بتصوير مشاهد حركة وإثارة في فيلم الأكشن الجديد "سولتالذي تجسد فيه دور عميلة بوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي إيه".

وأفادت صحيفة "صن" البريطانية الشعبية بأن الممثلة الحسناء -33 عاما- ظلت تنزف بعد الحادث الذي وقع الجمعة 29 مايو/أيار، إلا أن مدير أعمالها أكد أنها بخير.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم شركة "سوني" المنتجة للفيلم قوله: إن الإصابة التي تعرضت لها أنجيلينا "سطحيةمضيفا أنه تم نقلها إلى المستشفى "كإجراء وقائي".

وتجسد أنجيلينا في الفيلم -الذي بدأ تصويره في إبريل/نيسان الماضي- دور عميلة شقراء في وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي إيهمحترفة في التنكر.

ويقوم الفنان الأمريكي ذو الأصول الإيطالية لورينزو دي بونافينتورا بإنتاج الفيلم الذي يستوحي اسمه من اسم الشخصية الرئيسة في الفيلم وهي العميلة "إيفيلين سولت" التي تجسد دورها جولي.

في الوقت نفسه ذكرت تقارير صحفية أن أنجيلينا قررت مؤخرا البحث عن منزل في البرتغال للعيش فيه، وذلك بعد أن ملت صديقها النجم الأمريكي براد بيت، ولم تعد تحتمل الإقامة معه في الولايات المتحدة.

ونقل موقع "أيان ندر كوفر" الأمريكي عن مصدر مقرب من جولي وبيت، أنها ترغب في تربية أطفالها هناك، وتفكر في الانتقال بأسرع ما يمكن.

ورفض المصدر الكشف عما إذا كان بيت سينضم إلى العائلة هناك، وقال: إن "علاقتهما مفتوحة، وكل يوم يُعد يومًا جديدًا بالنسبة إليهما، وأنا أحبهما بشدة، لكن يجب أن أعترف بأن الأشهر القليلة الماضية لم تكُن سهلة بالنسبة إلينا".