EN
  • تاريخ النشر: 14 أغسطس, 2010

بعد أن أثار انتقادات عديدة عرض فيلم جيم كاري عن المثليين في إسبانيا بعد رفضه في أمريكا

فيلم جيم كاري تأجل عرضه بأمريكا أكثر من مرة

فيلم جيم كاري تأجل عرضه بأمريكا أكثر من مرة

تبدأ دور السينما الإسبانية في عرض فيلم I Love You Phillip Morris، الذي يقوم ببطولته النجم جيم كاري وإيوان ماكجريجور، ويدور في قالب كوميدي حول المثلية الجنسية، بعد عدة محاولات فاشلة لطرحه في الولايات المتحدة.

  • تاريخ النشر: 14 أغسطس, 2010

بعد أن أثار انتقادات عديدة عرض فيلم جيم كاري عن المثليين في إسبانيا بعد رفضه في أمريكا

تبدأ دور السينما الإسبانية في عرض فيلم I Love You Phillip Morris، الذي يقوم ببطولته النجم جيم كاري وإيوان ماكجريجور، ويدور في قالب كوميدي حول المثلية الجنسية، بعد عدة محاولات فاشلة لطرحه في الولايات المتحدة.

وكانت شركة التوزيع السينمائي الأمريكية "كونسوليديتد بيكتشرز جروب" قد أجلت عرض الفيلم إلى أجل غير مسمى، بعد إلغاء موعدين لطرحه في دور العرض الأمريكية.

وعرض الفيلم للمرة الأولى في مهرجان "صندانس" الأمريكي للأفلام المستقلة عام 2009، ثم قدم في مهرجان كان السينمائي، وكان من المقرر طرحه في دور السينما في 26 مارس/آذار الماضي، إلا أن شركة الإنتاج قررت تأجيله إلى 30 إبريل/نيسان اللاحق، بحسب صحيفة "المصري اليوم" الجمعة 13 أغسطس/آب الجاري.

وفي مطلع إبريل/نيسان الماضي أعلن ناطق باسم الشركة السينمائية تأجيل بدء عرض الفيلم الجديد لأجل غير مسمى، نظرا لعدم وجود موعد جديد لإطلاقه في الولايات المتحدة.

يذكر أن جلين فيكارا وجون ريكا قاما بإخراج وكتابة سيناريو الفيلم، الذي تدور أحداثه حول قصة حب تجمع بين سجين وزميله في الزنزانة، وهي الفكرة التي أثارت انتقادات عديدة.

يشار إلى أن شركة "كونسوليديتد بيكتشرز جروب" قد استحوذت على حق عرض الفيلم، بعدما لم يجد مشتريا له في مهرجان "صندانس".

وتشير صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية إلى أن بعض الأفلام يمكن تأجيل إطلاقها خلال أعوام، إلا أن الأمر يبدو غريبا للغاية في حال I Love You Phillip Morris نظرا لشهرة وشعبية أبطاله.

أما جريدة "هوليوود ريبورتر" فترى أن الفيلم الجديد يمكن أن يتم إطلاقه في أكتوبر/تشرين الأول المقبل، قبيل موسم ترشيحات جوائز الأوسكار.