EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2011

قال إن المبلغ كان مغريا لكنه رفض الإفصاح عنه عادل إمام: سأعتزل لو تقاضيت 8 ملايين دولار بإعلان المحمول

نفى الفنان المصري عادل إمام ما تردد عن حصوله على ٨ ملايين دولار مقابل الإعلان الذي ظهر فيه لإحدى شركات المحمول، وقال: "لو حصلت على هذا المبلغ سأعتزل التمثيل".

نفى الفنان المصري عادل إمام ما تردد عن حصوله على ٨ ملايين دولار مقابل الإعلان الذي ظهر فيه لإحدى شركات المحمول، وقال: "لو حصلت على هذا المبلغ سأعتزل التمثيل".

لكنه بالمقابل قال: "إن المبلغ الذي عرضته عليه الشركة لا يقاوم، دون أن يفصح عنه".

وقال الزعيم: "تلقيت عددًا كبيرًا من الاتصالات والتهاني بعد عرض الإعلان مباشرة، وكأنني قدمت فيلما سينمائيا ناجحًا، وتلقيت عروضا كثيرة لتقديم حملات إعلانية طوال مشواري الفني، وكنت أرفضها جميعا دون الخوض في أي تفاصيل، بحسب جريدة المصري اليوم الخميس 27 يناير/كانون الثاني 2011م.

وأضاف: لكن هذه المرة جاءني العرض من خلال المخرج شريف عرفة، وهو المنتج المنفذ للحملة الإعلانية، وأنا أثق به جدا، لذلك فكرت في الأمر، وسألت نفسي: "ما السبب الذي يمنعني من تقديم إعلان في حين أن هناك نجوما عالميين قدموا حملات إعلانية ناجحة؟".

وتابع: قبل أن أمنحهم موافقتي وضعت شروطا، تمت الموافقة عليها دون جدل أو نقاش، فمثلا رفضت أن أمسك الهاتف المحمول أو أردد اسم الشركة أو المنتج أكثر من مرة كما يحدث عادة، وفضلت تقديم الإعلان بأسلوبي، وتحدثت عن الشخصية المصرية.

وتابع: كما يتم عرض إعلانات الـ"أوت دور" لمدة ٨ أسابيع في أماكن متميزة في القاهرة، أما القنوات الفضائية فسوف تذيع الإعلان لمدة عام كامل، لكنه سيتوقف في رمضان؛ نظرا لأنني أقدم مسلسلا تليفزيونيا هذا العام "فرقة ناجي عطا اللهالذي أبدأ تصويره الأسبوع المقبل.

وعن مدة تصوير الإعلان قال: لم يستغرق التصوير سوى ٣ ساعات فقط، وبعد ذلك قمت بعملية التسجيل الصوتي والتقاط بعض الصور الفوتوغرافية في الشوارع، وبعد أن اكتشفت أن التصوير لم يستغرق وقتا طويلا، قلت لهم: "معندكوش إعلان تاني؟".

كانت تقارير صحفية قد رددت أن الزعيم قد حصل في إعلان المحمول على 4 ملايين دولار.