EN
  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2010

بالرغم من إدراجه بالمسابقة الرسمية صحيفة جزائرية: استبعاد "خارجون عن القانون" من مهرجان مراكش

 فيلم خارجون على القانون اقتنص ذهبيتين بمهرجان دمشق

فيلم خارجون على القانون اقتنص ذهبيتين بمهرجان دمشق

ذكرت صحيفة جزائرية أنه تم استبعاد فيلم "خارجون عن القانون" -للمخرج الجزائري رشيد بوشارب- من المسابقة الرسمية للدورة العاشرة من المهرجان الدولي للفيلم بمراكش المغربية والمقررة في الفترة بين 3 و11 ديسمبر/كانون أول المقبل.

ذكرت صحيفة جزائرية أنه تم استبعاد فيلم "خارجون عن القانون" -للمخرج الجزائري رشيد بوشارب- من المسابقة الرسمية للدورة العاشرة من المهرجان الدولي للفيلم بمراكش المغربية والمقررة في الفترة بين 3 و11 ديسمبر/كانون أول المقبل.

وقالت صحيفة "الخبر" الأحد 14 نوفمبر/تشرين الثاني إنه تم استبعاد فيلم "خارجون عن القانونفي مسابقة مهرجان مراكش الدولي للفيلم، بعد أن كان مدرجا ضمن المسابقة الرسمية. ولم تذكر الصحيفة أسباب الاستبعاد.

كما أشارت إلى أن الجزائر ستكون غائبة عن فعاليات التظاهرة نفسها التي ستشهد تنافس خمسة عشر فيلما، من خمسة عشر بلدا مختلفا.

يأتي الإعلان عن استبعاد "الخارجون عن القانون" بعد يوم واحد من فوزه بذهبية مهرجان دمشق السينمائي الدولي في دورته الثامنة عشرة، بالإضافة إلى جائزة أفضل فيلم عربي.

ومن بين الأفلام المشاركة في مهرجان مراكش المغربي فيلم "حياة هادئة" للإيطالي كلاوديو كوبيليني، الذي يطرق أبواب عالم العصابات والمافيا الصقلية، و"مملكة الحيوان" للأسترالي ديفيد ميشود، الذي يدخل أيضا معارك الحياة البوليسية، و"أيام الوهم" للمغربي طلال سلهامي حيث يجتاز خمسة شبان امتحانا غريبا من أجل الظفر بوظيفة بإحدى الشركات الأجنبية.

وستكرم الدورة العاشرة لمهرجان مراكش السينما الفرنسية، حيث سيتم عرض مجموعة من الأفلام الفرنسية.

وسيحتفي المهرجان أيضا بالفنان الراحل العربي الدغمي والمخرج محمد عبد الرحمن تازي صاحب أفلام "على أبواب أوروبا" (1987) و"وداعا الفيليبين"(1978).

يشار إلى أن الدورات السابقة للمهرجان -الذي أصبح يعد من أهم المهرجانات العالمية وأهم مهرجان سينمائي ببلدان حوض البحر الأبيض المتوسط- قد حرص على تكريم أسماء سينمائية لامعة من مختلف أنحاء العالم.