EN
  • تاريخ النشر: 17 يونيو, 2009

نجم الأوسكار يريد الاهتمام بأسرته شون بين يعتذر عن بطولة فيلمين "لأسباب عائلية"

شون بين يقرر التوقف عن العمل لأجل عائلته

شون بين يقرر التوقف عن العمل لأجل عائلته

عدل نجم هوليوود الشهير شون بين عن المشاركة في اثنين من الأفلام التي سبق بالفعل ووافق عليها، وذلك "لأسباب عائلية".وذكرت مجلة "فاريتي" الأربعاء 17 يونيو/حزيران أن "بين" أبلغ شركة "يونيفرسال ستوديو" وشركة "إيماجين" أنه لن يستطيع المشاركة في فيلمي "كارتل" و"زي ثري ستوجيس" وأنه ربما يتوقف عن العمل لمدة عام للاهتمام بشئون أسرته.

عدل نجم هوليوود الشهير شون بين عن المشاركة في اثنين من الأفلام التي سبق بالفعل ووافق عليها، وذلك "لأسباب عائلية".

وذكرت مجلة "فاريتي" الأربعاء 17 يونيو/حزيران أن "بين" أبلغ شركة "يونيفرسال ستوديو" وشركة "إيماجين" أنه لن يستطيع المشاركة في فيلمي "كارتل" و"زي ثري ستوجيس" وأنه ربما يتوقف عن العمل لمدة عام للاهتمام بشئون أسرته.

وكان بين الحاصل على جائزة الأوسكار أحسن ممثل هذا العام عن دوره في فيلم "ميلك" الذي لعب فيه دور هارفي ميلك المدافع عن حقوق المثليين جنسيا، على وشك الطلاق من زوجته روبن رايت بن /43 عاما/ ربيع هذا العام.

وتقدم بين بطلب للطلاق من زوجته، ولكنه عاد وسحبه بعد عدة أسابيع في مايو/أيار الماضي.

وتأزمت العلاقة الزوجية بين بن وزوجته نهاية عام 2007، حيث أعلنت روبين وقتها عزمها الانفصال عن زوجها، ولكن العلاقة تحسنت مرة أخرى حيث عدلت عن فكرة الطلاق.

يذكر أن شون وروبن متزوجان منذ 13 عاما ولهما اثنان من الأبناء وهما ديلان/18 عاما/ وهوبر جاك، 15 عاما.

وكان شون قد ارتبط أثناء انفصاله عن روبين بعارضة الأزياء التشيكية بيترا نيمكوفا (29 عامًا) الصديقة السابقة لنجم هوليوود الوسيم ليوناردو دي كابريو (34 عامًا).

وكان من المقرر أن يقف بين أمام كاميرا المخرج الدنماركي اسجر ليث لأداء دوره في فيلم "كارتل" الذي يدور حول عصابات /كارتلات/ المخدرات في المكسيك.