EN
  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2012

قالت إنه وقت لملمة الجراح في بلدها رنا أبيض: من انتحل شخصيتي على فيس بوك للطعن في سوريا ..لا يمثلني

رنا أبيض

رنا أبيض قالت إن بلادها في حالة لا تسمح بالطعن فيها

الفنانة السورية رنا أبيض نفت أية علاقة تربطها بصفحة أُنشئت باسمها باللغة العربية "رنا أبيض" على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوكتنشر عبارات سياسية تُسيء لسوريا، على حد تعبيرها.

  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2012

قالت إنه وقت لملمة الجراح في بلدها رنا أبيض: من انتحل شخصيتي على فيس بوك للطعن في سوريا ..لا يمثلني

نفت الفنانة السورية رنا أبيض أية علاقة تربطها بصفحة أُنشئت باسمها باللغة العربية "رنا أبيض" على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوكتنشر عبارات سياسية تُسيء لسوريا، على حد تعبيرها.

وقالت الفنانة السورية، في تصريحاتٍ خاصةٍ لـmbc.net: "أعتقد أن من انتحل شخصيتي على "فيس بوك" شاب لا فتاة. وأكثر ما يزعجني أنه ينشر أفكارًا ضد سوريا في هذا الوضع الحساس".

وأشارت أبيض إلى أن تلك الأفكار التعيسة والمصطلحات الغريبة التي ينشرها ذلك الشاب باسمها< لا تمثّلها بأية حال من الأحوال. وأضافت: "من المستحيل أن أطعن في بلدي أو في أهلي أو في المكان الذي رُبِّيت من خيره".

وأوضحت أن أكثر من شخص كلَّمها بشأن الصفحة المزورة، وأنه في البداية لم يكن لديها مشكلة أن يفتح شخص يحبها حسابًا باسمها ليتواصل مع جمهورها. وأضافت: "لكن ما إن وصل الموضوع إلى تناول الشأن السياسي حتى بدأت أقول للناس إن هذا ليس حسابي".

وفي السياق ذاته، لفتت الفنانة السورية إلى أنها لا تملك الوقت الكافي لدخول شبكة الإنترنت والتواصل مع الناس، إلا في حالة الضرورة القصوى، خاصةً أن طفلها الصغير وعملها الدرامي يأخذان مجمل وقتها.

وأشارت الفنانة السورية إلى أن هذا وقت لملمة الجراح لا وقت العتب أو التنظير أو طعن أي مواطن سوري في البلاد، خاصةً أن البلاد ترقد حاليًّا في غرفة العناية المشددة.