EN
  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2011

غير جلده بدور جديد جون ترافولتا يلجأ لزعيم مافيا لتعويض خسارته

جون ترافولتا يسعى للمنافسة على إيرادات هوليوود

جون ترافولتا يسعى للمنافسة على إيرادات هوليوود

يعتزم النجم الأمريكي جون ترافولتا أن يطل على الجمهور بشخصية مختلفة تماما في فيلمه السينمائي المقبل، الذي يجسد فيه شخصية زعيم أحد أكبر عصابات المافيا الإيطالية.

يعتزم النجم الأمريكي جون ترافولتا أن يطل على الجمهور بشخصية مختلفة تماما في فيلمه السينمائي المقبل، الذي يجسد فيه شخصية زعيم أحد أكبر عصابات المافيا الإيطالية.

وذكرت صحيفة The Sun البريطانية أن دور ترافولتا الجديد يختلف تماما عن شخصية الشاب المرح والرجل الطيب والأب الحنون، الذي اعتادها الجمهور منه.

حيث يلعب النجم دور زعيم المافيا المثير للجدل، جون جوتي، المعروف بكنيته، دابر دان، الذي حكم عليه بالسجن مدى الحياة عام 1992م، لارتكابه عددا لا يحصى من الجرائم المختلفة، التي تدرجت في خطورتها من المقامرة غير المشروعة، والتهرب الضريبي، وصولا إلى 13 جريمة قتل.

وقد توفي جوتي بعد عشر سنوات فقط من سجنه، إثر إصابته بسرطان في الحلق.

وسيشارك ترافولتا البطولة الممثل المرشح للأوسكار "جيمس فرانكو"؛ حيث يلعب دور ابن الزعيم الداهية، جون جوتي الابن.

ويرى المحللون أن إقدام ترافولتا على هذا التغيير في الأداء إنما ينبع من رغبته في العودة لتصدر إيرادات هوليود، بعد الإخفاق الذي لحق بفيلمه الأخير عام 2010م، "مع حبي من باريس From Paris With Love".

وكان نجم ترافولتا قد خفت بعد نجاحه الباهر في السبعينات، في أفلام مثل "ليلة السبت Saturday Night"، و""Grease.

وصارع الممثل كثيرا من أجل كسب جمهوره في أواخر القرن الماضي، حتى أعاده فيلم Pulp Fictionعام 1994 إلى دائرة النجومية من جديد، ثم توالت نجاحاته فيما بعد، في أفلام مثل Look Who is Talking"" و"Face Off" وغيرها.