EN
  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2009

تشاركه بطولة العمل النجمة سلمى حايك جوني ديب ثائر مكسيكي يمارس الجنس في فيلم "بانشو فيلا"

جوني ديب اشتهر بتقديم الشخصيات الغريبة الأطوار في أفلامه

جوني ديب اشتهر بتقديم الشخصيات الغريبة الأطوار في أفلامه

يؤدي النجمان جوني ديب وسلمى حايك أدوار البطولة في فيلم للمخرج الصربي أمير كوستوريكا، ويروي حياة البطل الثوري المكسيكي بانشو فيلا.

يؤدي النجمان جوني ديب وسلمى حايك أدوار البطولة في فيلم للمخرج الصربي أمير كوستوريكا، ويروي حياة البطل الثوري المكسيكي بانشو فيلا.

وذكرت مجلة "فرايتي" -المتخصصة في أخبار السينما- أن الفيلم الذي يحمل عنوان "أصدقاء بانشو فيلا السبعة والسيدة ذات الستة أصابع" سيبدأ تصويره في 2011 بسبب ارتباطات ديب المسبقة.

قصة الفيلم مستوحاة من رواية "أصدقاء بانشو فيلاالتي تسرد كيف كان فيلا وأصدقاؤه يقضون وقتا كبيرا من حياتهم يحاربون ويسرقون الأغنياء، وأيضا يرقصون ويقيمون الحفلات ويمارسون الجنس.

وسيؤدي ديب دوره باللغة الإسبانية في الفيلم الروائي الطويل، الذي ستصور أجزاء منه في المكسيك؛ حيث ينظر إلى فيلا -الذي عاش هناك في أوائل القرن العشرين- بأنه شخصية تاريخية بارزة بعد أن تحول من لص ثم إلى مقاتل في حرب عصابات إلى أن أصبح بطلا للفقراء.

جوني ديب اشتهر بتقديم الشخصيات الغريبة الأطوار في عدة أفلام، ومنها "إدوارد ذو الأصابع الحديدية Edward Scissorhands"، و"تشارلي ومصنع الشيكولاته Charlie And The Chocolate Factory"، و"سويني تود: السفاح الشيطاني في شارع فليت Sweeney Todd : The Demon Barber Of Fleet Street".

في الوقت نفسه، انتهى جوني ديب من تصوير فيلم "أعداء الشعب Public Enemies"، الذي يجسد فيه شخصية لص البنوك الشهير جون ديلينجر.

كما وقع ديب -الملقب بالنجم المتواضع- عقد فيلمين آخرين، وهما فيلم "الحارس الوحيد Lone Ranger"، وتدور أحداثه في الغرب الأمريكي في تكساس حول حارس يرتدي قناعا على وجهه وبمساعدة حصانه السريع "سيلفر" وصديقه الهندي الأحمر "تونتو" يطارد الخارجين عن القانون، وسيقوم ديب بتأدية شخصية "تونتو".

أما الفيلم الآخر الذي وقع عقده مع ديزني فهو الجزء الرابع من سلسلة أفلام "قراصنة الكاريبي"؛ حيث سيواصل تقديم شخصية كابتن سبارو المحبوبة.

ويعود ديب مرة أخرى إلى أفلام الرعب مع بيرتون بعنوان "الظلال المظلمة Dark Shadows"، المأخوذ عن الحلقات التلفزيونية القديمة المرعبة التي تحمل نفس الاسم، ويجسد ديب شخصية مصاص دماء، إلا أن هذا الفيلم تأجل إلى أجل غير مسمى حتى ينتهي ديب من تصوير أفلام شركة ديزني.

أما النجمة المكسيكية اللبنانية الأب سلمى حايك فبدأت حياتها الفنية بالإعلانات التلفزيونية بالمكسيك، وشاركت في عدد من الأفلام المكسيكية من بينها فيلم مستوحى من رواية "زقاق المدق" للروائي المصري الراحل نجيب محفوظ الحاصل على جائزة نوبل للآداب عام 1988، وانتقلت بعد ذلك إلى هوليوود؛ حيث صعدت بعد فيلمها "الانتحاري" إلى عالم النجومية.