EN
  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2010

الإدارة اعتذرت لعدم كتابة لافتة "للكبار فقط" جرأة "رجل الفياجرا" تجبر جمهور مهرجان الإسماعيلية على الانسحاب

"رجل الفياجرا" يتناول تأثير العقار في حياة الإنسان

"رجل الفياجرا" يتناول تأثير العقار في حياة الإنسان

بدأ عرض الفيلم التسجيليى "رجل الفياجرا" في مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية، مساء أمس الأول، وانسحب عدد كبير من الحضور.
واضطرت إدارة المهرجان لتقديم اعتذار للجماهير بسبب عدم كتابة جملة «للكبار فقط» على الفيلم، الذي يتناول تأثير الفياجرا، ويعرض صورا كارتونية اعتبرها الجمهور غير لائقة.

  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2010

الإدارة اعتذرت لعدم كتابة لافتة "للكبار فقط" جرأة "رجل الفياجرا" تجبر جمهور مهرجان الإسماعيلية على الانسحاب

بدأ عرض الفيلم التسجيليى "رجل الفياجرا" في مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية، مساء أمس الأول، وانسحب عدد كبير من الحضور.

واضطرت إدارة المهرجان لتقديم اعتذار للجماهير بسبب عدم كتابة جملة «للكبار فقط» على الفيلم، الذي يتناول تأثير الفياجرا، ويعرض صورا كارتونية اعتبرها الجمهور غير لائقة.

وقال محمد عبد الفتاح، منسق الندوات، للجمهور: نعتذر عن هذا الخطأ، فعبارة "للكبار فقط" سقطت سهوا أثناء كتابة الكاتالوج الخاص بجدول العرض.

وخلال الندوة التي أعقبت عرض الفيلم، دارت مناقشة ساخنة حول محتواه، ووجه الحاضرون أسئلة محرجة لمخرجه الهولندي مايكل شاب، من بينها سؤال "هل تتناول الفياجرا؟فأجاب مايكل: "نعم، لكن نادرا، وفي أضيق الحدود".

وكان اليوم نفسه شهد عرض فيلم مصري عن بيع مخلفات المستشفيات عنوانه "طبق الديابةوقالت منى عراقي، مخرجة الفيلم: إنها نفذته بثلاث كاميرات كانت تخفيها في ملابسها خوفا من تعرضها للمضايقات.

يذكر أن مهرجان الإسماعيلية ينظم خمس مسابقات هي مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، ويشارك فيها 30 فيلما، ومسابقة الأفلام التسجيلية الطويلة يشارك فيها ستة أفلام، ومسابقة الأفلام التسجيلية القصيرة (15 فيلماومسابقة أفلام الصور المتحركة (17 فيلماو10 أفلام من أفلام التجريب.

وهناك أيضا لجان تحكيم أخرى تتبع جهات غير إدارة المهرجان ستمنح جوائزها، وهي لجنة جمعية التسجيليين المصريين، ولجنة جمعية النقاد المصريين، ومركز وسائل الاتصال الملائمة من أجل التنمية (مركز آكت) الذي يمنح جائزة لأفضل فيلم يتطرق لشؤون المرأة.

وذكر رئيس المهرجان الناقد علي أبو شادي -في كلمته الافتتاحية- أن إدارة المهرجان رفعت قيمة الجوائز المالية من 60 ألف جنيه مصري (11 ألف دولار) إلى 150 ألف جنيه مصري (27 ألف دولار تقريبا).