EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2011

تشبيه هجوم الأمواج بمشاهد فيلم "2012" تسونامي اليابان يجرف ملايين الدولارات من أرباح هوليوود

تسببت موجات تسونامي اليابانية بخسائر مادية كبيرة شملت قطاعات كثيرة، من ضمنها الفن السابع؛ إذ أعلنت عدة شركات إنتاج هوليوودية تراجع أرباحها بنسبة 60% مقارنةً بأرباح العام الماضي للفترة نفسها.

تسببت موجات تسونامي اليابانية بخسائر مادية كبيرة شملت قطاعات كثيرة، من ضمنها الفن السابع؛ إذ أعلنت عدة شركات إنتاج هوليوودية تراجع أرباحها بنسبة 60% مقارنةً بأرباح العام الماضي للفترة نفسها.

وعلى الرغم من تضرر السواحل الشرقية لليابان بموجات تسونامي العارمة، فإن ذلك لم يمنع بعض دُور العرض من عرض الأفلام في موعدها المقرر في المناطق غير المتضررة.

بدورها، أعلنت شركة "ديزنيأنها أقدمت على عرض فيلمها "Tangled " في 156 دُور عرض رغم "الأحداث المؤسفةلتعود بأرباح بقيمة 1.6 ملايين دولار فقط خلال نهاية الأسبوع؛ وذلك في بيان رسمي نشرته صحيفة "هوليوود ربورترالاثنين 14 مارس/آذار 2011.

أما شركة "سوني" فأعلنت أن فيلم "The Tourist" عاد بـ1.3 ملايين دولار، في انخفاض بلغ 65% بعد عرضه للأسبوع الثاني في 217 دُور عرض مقارنة بالأسواق الأخرى.

وشُبِّهت صور تسونامي بمشاهد فيلم "2012" التي تصور نهاية العالم بكوارث طبيعية مشابهة لما رأيناه مؤخرًا على شاشات التلفزيون.

وفي خضم الأنباء المتواترة من أقصى الشرق، عُثر على ألفي جثة في سواحل مدينة مياجي، في حين اعتُبر نحو 10 آلاف شخص في عداد المفقودين. وقُدِّرت الخسائر المالية حتى الآن بنحو 35 مليار دولار قابلة للارتفاع بانتظار ما تحمله الأيام المقبلة.

شاهد أمواج تسونامي تجتاح بلدات يابانية بأسرها