EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2010

"وورنر براذرز" تلاحق القراصنة على الإنترنت تسريب 36 دقيقة من فيلم "هاري بوتر" الجديد قبل عرضه

لقطة من فيلم هاري بوتر الجديد الذي تعرض للقرصنة

لقطة من فيلم هاري بوتر الجديد الذي تعرض للقرصنة

تعرض الجزء السابع من سلسلة أفلام هاري بوتر لسرقة 36 دقيقة قبل عرضه في دُور السينما، وتم تسريب هذه المقاطع على الإنترنت.

تعرض الجزء السابع من سلسلة أفلام هاري بوتر لسرقة 36 دقيقة قبل عرضه في دُور السينما، وتم تسريب هذه المقاطع على الإنترنت.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية، عن بيانٍ لشركة "وورنر براذرز" المنتجة لفيلم "هاري بوتر والموت المقدس - Harry Potter and the Deathly Hallows"؛ أنها تسعى إلى محو المشاهد التي سُرِّبت وتُعرَض بطريقة غير قانونية عبر الإنترنت قبل صدور الفيلم عالميًّا.

وأكدت الشركة عزمها ملاحقة من يقف وراء بث المقاطع على الإنترنت، مشيرةً إلى هذا الأمر يشكِّل انتهاكًا خطرًا للحقوق، وسرقةً لممتلكات "وورنر براذرز".

وسيبدأ عرض الفيلم -الذي يُتوقَّع أن يلاقي نجاحًا كبيرًا؛ شأنه في ذلك شأن المغامرات السابقة للتلميذ الساحر من تأليف الكاتبة البريطانية ج.ك. رولينج- في غالبية صالات السينما في العالم الجمعة 19 نوفمبر/تشرين الثاني.

وذكرت المجلة البريطانية "نيو ميوزيكال إكسبرسأن الجزء الذي تمَّت سرقته يتعلق بالدقائق الـ36 الأولى من الفيلم.

ومما جاء في المقاطع المُسرَّبة مشهد رئيسي في الفيلم يصور هاري بوتر مضطرًا إلى التنقل من مخبئه في منزل أقاربه؛ حيث كان يحتمي من مطاردة الشرير فولد مورت.

ويتحوَّل جميع أصدقاء هاري إلى صورة طبق الأصل منه؛ حتى لا يتم التعرف إلى هاري الحقيقي. وتنتقل الشخصيات الستة المزيفة لهاري، بالإضافة إلى هاري الأصلي، إلى منزل ويسلي في حماية أفرادٍ من "مجموعة الطيور السحرية".

فيلم "هاري بوتر والموت المقدس" هو الجزء الأول من الإصدار السابع من سلسلة أفلام هاري لمؤلفته رولينج، والذي تم نشر الكتاب الخاص به في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي. أما الكتاب الذي يتناول الجزء الثاني من الإصدار السابع فمن المتوقع نشره في 15 يوليو/تموز عام 2011.

كانت رولينج قد تسلَّمت مؤخرًا في الدنمارك جائزة "هانس كريستيان أندرسون للأدب" التي ترعاها الأميرة ماري، وتبلغ قيمتها 94 ألف دولار أمريكي.

وتعتبر سلسلة هاري بوتر من أشهر الروايات الخيالية نجاحًا في العالم؛ إذ تمَّت ترجمتها إلى 67 لغة، كما تم بيع أكثر من 400 مليون نسخة في العالم.