EN
  • تاريخ النشر: 19 فبراير, 2011

يستعرض واقعة حقيقية تعرض لها الطفل خيسوس روميرو ترشيح فيلم مكسيكي عن دعارة الأطفال لـ8 مهرجانات عالمية

الفيلم من إخراج المكسيكية أليخاندرا سانشيز

الفيلم من إخراج المكسيكية أليخاندرا سانشيز

تعتزم المخرجة المكسيكية أليخاندرا سانشيز، تقديم فيلمها "كبش الربالذي يدين تورط الكنيسة الكاثوليكية في التستر على جرائم مزعومة ارتكبها أحد القساوسة تتعلق بدعارة الأطفال، للعرض في 8 مهرجانات عالمية.

تعتزم المخرجة المكسيكية أليخاندرا سانشيز، تقديم فيلمها "كبش الربالذي يدين تورط الكنيسة الكاثوليكية في التستر على جرائم مزعومة ارتكبها أحد القساوسة تتعلق بدعارة الأطفال، للعرض في 8 مهرجانات عالمية.

ويستعرض الفيلم، الذي يتميز بالطابع الوثائقي، واقعة حقيقية تعرض لها الطفل المكسيكي خيسوس روميرو كولين؛ حيث تقول المخرجة إن أكثر ما أحزنها أن القس الذي ارتكب هذه الجريمة منذ 11 عاما ظل يقدم الموعظة والطقوس الدينية والقداديس في بيت الرب، محاطا بالأطفال من الشمامسة، على الرغم من ارتكابه لجريمته.

ووقع اختيار اللجان المنظمة لمهرجانات أمستردام (هولنداوكارتاخينا (كولومبيا) وبوينوس أيرس (الأرجنتينوتي سالونيك (اليونانوهيومان رايتس براغ (التشيكولاهاي (هولنداكل الحقائق (البرازيلومهرجان جوادالاخارا الدولي (المكسيكعلى الفيلم لعرضه ضمن فعالياتها.

واشتهرت أليخاندرا بتقديم أفلام تدافع عن قضايا إنسانية، ومن بينها "خواريث السفلي.. المدينة التي تأكل أبناءهاعن المدينة الحدودية بين الولايات المتحدة والمكسيك، التي تشهد أعلى معدلات الجريمة في العالم، بسبب الصراعات المستمرة بين عصابات تهريب المخدرات، والسلاح والهجرة غير الشرعية.