EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2011

ممثل العرب الوحيد في المهرجان ترشيح الفيلم الجزائري "خارجون عن القانون" لأوسكار

فيلم "خارجون عن القانون" ينافس 4 أفلام أجنبية على جائزة الأوسكار

فيلم "خارجون عن القانون" ينافس 4 أفلام أجنبية على جائزة الأوسكار

أعلنت أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية (الأوسكارالثلاثاء 25 يناير/كانون الثاني، ترشيح الفيلم الجزائري "خارجون عن القانون" لمخرجه رشيد بوشارب، لجائزة أحسن فيلم أجنبي لعام 2011، فيكون بذلك ممثل العرب الوحيد في المهرجان الشهير.

أعلنت أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية (الأوسكارالثلاثاء 25 يناير/كانون الثاني، ترشيح الفيلم الجزائري "خارجون عن القانون" لمخرجه رشيد بوشارب، لجائزة أحسن فيلم أجنبي لعام 2011، فيكون بذلك ممثل العرب الوحيد في المهرجان الشهير.

وينافس الفيلم الذي أثار جدلاً واسعًا في الأوساط السياسية الفرنسية؛ أربعة أفلام أخرى؛ هي: "بيتيفل" (المكسيكو"دوقتو" (اليونانو"إن بيتر وورلد" (الدانماركو"إنساندي" (كندا).

وستعلن الأسماء الفائزة بجوائز الأوسكار السنوية الثالثة والثمانين في حفل يقام في هوليوود يوم 27 فبراير/ شباط.

من جهتها، أكدت الممثلة الجزائرية شافية بوذراع بطلة الفيلم، في تصريح لـmbc.net؛ أن فيلم "خارجون عن القانون" يعد مفخرة للسينما الجزائرية التي حققت الكثير خلال السنوات القليلة الماضية.

وأضافت شافية: "أتمنى من قلبي أن يفوز الفيلم بالأوسكار للأفلام الأجنبية، وخصوصًا أنه قطع مشوارًا طويلاً وصعبًا في التصفيات من أجل الخروج من قائمة الأفلام الخمسة الأخيرة المتنافسة".

وأكدت أنه إذا فاز الفيلم بالجائزة ستقوم بارتداء لباس تقليدي ليس كالذي ارتدته في مهرجان "كان" السينمائي، وهو لباس منطقة الجزائر العاصمة، "بل سأرتدي لباس منطقة القبائل (البربري)".

يذكر أن فيلم "خارجون عن القانون" تعرض لحملة هجوم عنيفة من جانب اليمين الفرنسي المتطرف بتهمة تزييف التاريخ والإساءة لفرنسا.

ويتطرق الفيلم الذي يعتبر استمرارًا لفيلم "أنديجانإلى فترة من تاريخ الجزائر المستعمرة، ويعرض بالأخص أحداث 8 مايو/أيار عام 1945 والحركة الوطنية، وميلاد جبهة التحرير الوطني.

شاهد فيديو عن أبطال "خارجون عن القانون" بمهرجان "كان"