EN
  • تاريخ النشر: 07 يناير, 2010

محامو الادعاء يتمسكون بإعادته إلى أمريكا بولانسكي يدعو إلى حكم غيابي عليه في قضية ممارسة الجنس مع قاصر

بولانسكي هرب من الولايات المتحدة عقب اعترافه بأنه مذنب

بولانسكي هرب من الولايات المتحدة عقب اعترافه بأنه مذنب

طلب المخرج السينمائي الهارب رومان بولانسكي من قاض أمريكي في لوس أنجلوس أن يصدر عليه حكما غيابيا عن التهمة الموجهة إليه منذ عام 1977 بممارسة الجنس مع فتاة قاصر عمرها 13 عاما.

  • تاريخ النشر: 07 يناير, 2010

محامو الادعاء يتمسكون بإعادته إلى أمريكا بولانسكي يدعو إلى حكم غيابي عليه في قضية ممارسة الجنس مع قاصر

طلب المخرج السينمائي الهارب رومان بولانسكي من قاض أمريكي في لوس أنجلوس أن يصدر عليه حكما غيابيا عن التهمة الموجهة إليه منذ عام 1977 بممارسة الجنس مع فتاة قاصر عمرها 13 عاما.

وحدد القاضي بيتر إسبينوزا الثاني والعشرين من يناير/كانون الثاني موعدا للاستماع إلى الطلب الذي قدمه بولانسكي في وثيقة رسمية موقعة منه في السادس والعشرين من ديسمبر/كانون الأول في سويسرا تقدم بها محاميه في لوس أنجلوس تشاد هوميل بالإنابة عنه.

غير أن ممثلي الادعاء الذين سعوا طويلا لإعادة بولانسكي إلى لوس أنجلوس، قالوا: إنهم سيعارضون أي محاولة لإصدار حكم عليه قبل أن يمثل بنفسه أمام المحكمة.

وجاء قرار عقد جلسة استماع عقب اقتراح من محكمة استئناف كاليفورنيا في الشهر الماضي بأن الحكم الغيابي على بولانسكي قد يكون أحد سبل حل المعركة القضائية التي استمرت عقودا من أجل إخضاعه للعدالة.

لكن ممثل الادعاء ديفيد والجرين قال: إن بولانسكي يجب أن يعود إلى كاليفورنيا، وألا يستمر في مواجهة القضية "من مسكنه الوثير في جبال الألب".

ويخضع بولانسكي -76 عاما- الذي حصل على جائزة أوسكار في 2002 عن فيلم "عازف البيانو The Pianist" للإقامة الجبرية في الفيلا التي يملكها بمنتجع جشتاد للتزلج في سويسرا منذ أن قدمت الولايات المتحدة طلبا إلى السلطات السويسرية لتسليمه في سبتمبر/أيلول الماضي.

وكان بولانسكي قد هرب من الولايات المتحدة في 1978 بعد أن اعترف بأنه مذنب في تهمة ممارسة الجنس مع قاصر، وقال بولانسكي: إنه خاف أن يتراجع القاضي الذي كان ينظر القضية -والذي توفي في وقت لاحق- عن اتفاق لإصدار حكم بسجنه لمدة أطول من الاثنين والأربعين يوما التي قضاها بالفعل خلف القضبان.

وقضى المخرج الذي يحمل الجنسيتين البولندية والفرنسية معظم الأعوام الثلاثين الماضية في فرنسا؛ إذ ليس بينها وبين الولايات المتحدة اتفاقية لتسليم الأشخاص تشمل تلك الجريمة.