EN
  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2009

حضور متواضع للفنانين المصريين باتشان يسرق الأضواء بدبي السينمائي.. وفاتن حمامة تغيب للمرض

مهرجان دبي السينمائي انطلق وسط أجواء احتفالية مبهرة

مهرجان دبي السينمائي انطلق وسط أجواء احتفالية مبهرة

انطلقت في دبي مساء الأربعاء 9 ديسمبر/كانون الأول فعاليات الدورة السادسة من مهرجان دبي السينمائي، وتناست دبي همومها الاقتصادية التي طغت على الساحة مؤخرا لتستقبل على أرضها عددا كبيرا من نجوم هوليوود والفن العربي والهندي.

انطلقت في دبي مساء الأربعاء 9 ديسمبر/كانون الأول فعاليات الدورة السادسة من مهرجان دبي السينمائي، وتناست دبي همومها الاقتصادية التي طغت على الساحة مؤخرا لتستقبل على أرضها عددا كبيرا من نجوم هوليوود والفن العربي والهندي.

واستقبلت السجادة الحمراء للمهرجان النجم الهندي أميتاب باتشان، وابنه الممثل أبيشيك باتشان، ورانيير كابور، وماموتي، وسمير داتاني، ومينيشا لامبا، وسونو سود، وجافيد جفري.

ومن النجوم العرب: داود حسين، وعبير صبري، وسمير غانم، ورجاء الجداوي، وإلهام شاهين، وخالد الصاوي، وآثار الحكيم، وخالد أبو النجا، ونيللي كريم، وسمية الخشاب، وفتحي عبد الوهاب، ودنيا سمير غانم؛ وبدا الحضور المصري متواضعا، وهو ما فسره البعض بانشغالهم بانتخابات نقابة الممثلين التي يُجرى الاستعداد لها حاليا.

وصعد رئيس المهرجان عبد الحميد جمعة على المسرح، وشكر الشيخ ماجد بن محمد بن راشد، والملكة نور، والشيخ منصور بن محمد بن راشد بن آل مكتوم، وقال: "نعمل في مهرجان دبي على أن يكون ملتقى فعليا للثقافات، مؤمنين بأهمية خلق جسور بين ثقافات الدول المختلفة، على اختلاف اللهجات". بحسب وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).

وأضاف: نجتمع على حب السينما بمشاركة 55 دولة، و186 فيلما، منها 29 فيلما عرض أول، إضافة إلى تظاهرة أخرى منها سوق المهرجان، كما نقوم بتكريم قامات سينمائية عريقة، هما: النجمة فاتن حمامة، والنجم أميتاب باتشان.

وبدأ بعد ذلك عرض فيلم قصير لأهم لقطات من أفلام فاتن حمامة مع شريط صوت يتضمن جملا من أهم أفلامها، ونفس الأمر مع أميتاب باتشان، ونوه منظمو المهرجان باعتذار فاتن حمامة عن عدم الحضور، وعرض فيلم تسجيلي صغير مدته حوالي دقيقتين عن رحلة عبد الحميد جمعة رئيس المهرجان إلى القاهرة، ومنحه جائزة التكريم لفاتن حمامة في منزلها.

ونقل لها تحيات الحكومة والشعب الإماراتي، وظهرت فاتن ترتدي فستانا أزرق شديد الرقة، وصفق الحضور كثيرا، كما صفق الحضور للنجم أميتاب باتشان الذي صعد على المسرح وتسلم جائزة تكريمه.

وافتتح المهرجان بفيلم "ناين" للمخرج روب مارشال، والذي يعرض لأول مرة في الشرق الأوسط.

وعبر النجم الهندي أميتاب باتشان عن سعادته لوجوده وتكريمه في دبي، وقال: "رغم أن هذا المهرجان انطلق قبل سنوات قليلة فقط مقارنة بتاريخ السينما العريق؛ إلا أنه استطاع إثبات مكانته المرموقة في صناعة لطالما سيطرت عليها السينما الغربية".

واحتفاء بتكريمه، يعرض المهرجان اثنين من أهم أفلام باتشان وألمعها في مسيرته المهنية، هما "ظلام" و"سلسلةوقال عبد الحميد: "يزداد المهرجان تميزا عاما تلو الآخر، ويؤكد أن دبي هي بوابة الإبداع لجميع الفنانين بالعالم".

وستقوم لجان التحكيم بتكريم الأعمال المتميزة في مجالات التمثيل والتصوير والمونتاج والموسيقى والسيناريو، وتبلغ القيمة الإجمالية لجوائز المهرجان 575 ألف دولار أمريكي.

ويترأس لجنة تحكيم مسابقة المهرجان العربي للأفلام الروائية الطويلة الكاتب والمخرج والمنتج الجزائري أحمد الراشدي، ومعه الكاتب والناقد السينمائي المغربي مصطفى المسناوي، وإدوار واينتروب، المدير الفني لمهرجان فريبورج السينمائي الدولي، والممثل المصري خالد الصاوي.

ومن المقرر أن يشهد جمهور المهرجان اليوم الخميس العرض العالمي الأول للفيلم الهندي "روكت سينج.. بائع السنة" بطولة النجم الصاعد رانبير كابور. والفيلم البيروفي الفائز بجائزة الدب الذهبي لأفضل فيلم في مهرجان برلين السينمائي 2009 "حليب الأسىللمخرجة كلوديا لوسا.

يشار إلى أن المهرجان الذي تستمر فعالياته 8 أيام، دخل في شراكة مع "شبكة أفلام حقوق الإنسان" التي تهدف إلى تشجيع التبادل والتواصل والتعاون على صعيد قضايا حقوق الإنسان عبر السينما.

وستمنح الشبكة "جائزة شبكة أفلام حقوق الإنسان" لفيلم سيتم اختياره من بين 10 من أفلام مهرجان دبي السينمائي تتناول قضايا حقوق الإنسان بأسلوب مميز.