EN
  • تاريخ النشر: 07 أكتوبر, 2011

الفيلم أثار ضجةً قبل تصويره إيناس الدغيدي تنتظر ولادة نيللي كريم لتبدأ "الصمت"

إيناس الدغيدي ونيللي كريم

فيلم الصمت يتناول قضية "زنا المحارم"

فيلم "الصمت" للمخرجة إيناس الدغيدي ينتظر ولادة الفنانة نيللي كريم المرشحة لدور البطولة.

(دبي - mbc.net)  

 

تنتظر المخرجة المصرية "إيناس الدغيدي" وضع الفنانة نيللي كريم لمولودها الرابع خلال أيام؛ من أجل بدء التحضيرات لتصوير أحدث أفلامها «الصمت» الذي أثار ضجة قبل الشروع في تصويره بسبب تناوله لقضية "زنا المحارم".

 وتجسد نيللي كريم، خلال أحداث الفيلم، دور طبيبة نفسية تحاول الوصول إلى سبب انتحار إحدى المريضات بعد إصابتها بانهيار عصبي لتعرضها لاعتداء جنسي.

 وقد أكدت نيللي كريم إعجابها بسيناريو الفيلم الذي يناقش قضية مهمة وجريئة في الوقت نفسه وهي قضية زنا المحارم، وهو موضوع شائك يهرب منه كثيرون من الفنانين، بحسب صحيفة "روزا اليوسف".

 وأشارت الفنانة المصرية إلى أنها فور وضعها واسترداد صحتها ستبدأ التحضيرات للفيلم مع المخرجة إيناس الدغيدي، هذا بجانب مسلسل «ذات» المؤجل من العام الماضي مع المخرجة كاملة أبو ذكري.

ومن جانبها، أشارت المخرجة إيناس الدغيدي إلى أن "سيناريو" الفيلم لم يحدث به تعديل أو أية اعتراضات من جانب الرقابة، كما نفت ترشيحها لأية فنانة أخرى لدور الضحية الذي تقوم به نيللي كريم.

 تجدر الإشارة إلى أن محاميًا مصريًا كان قد رفع دعوى قضائية ضد صناع فيلم "الصمت" للمخرجة إيناس الدغيدي، الذي يدور حول "زنا المحارملمنع تصويره، متهمًا إياه بإشاعة الفاحشة.

وأُثيرت الأزمات حول هذا الفيلم منذ أن أعلنت إيناس والسينارست رفيق الصبان، كاتب سيناريو الفيلم، موافقة الرقابة عليه، بعد طلب تعديلات وتغيير اسمه من "زنا المحارم" إلى "الصمت".

ورفضت المخرجة إيناس الدغيدي التعليق على الدعوى القضائية والجدل المُثار حول الفيلمِ، مكتفيةً بالقول: "إنها حاليًا في مرحلة الإعداد للتصوير والتفكير في أبطال وبطلات للفيلم".