EN
  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2009

يبدأ تصوير "جواز سفر" منتصف الشهر الجاري أحمد حلمي ينتقد المصريين بطريقة أمريكية بفيلمه الجديد

حلمي يكشف سلبيات وإيجابيات المصريين في فيلمه الجديد

حلمي يكشف سلبيات وإيجابيات المصريين في فيلمه الجديد

كشف مؤلف فيلم أحمد حلمي الجديد "جواز سفر مصري" أنه سيناقش -في هذا العمل السينمائي- قصة شاب مصري يعود من أمريكا، بعد أن قضى فيها فترة طويلة.

كشف مؤلف فيلم أحمد حلمي الجديد "جواز سفر مصري" أنه سيناقش -في هذا العمل السينمائي- قصة شاب مصري يعود من أمريكا، بعد أن قضى فيها فترة طويلة.

وأشار السيناريست خالد دياب إلى أن البطل (أحمد حلمي) يرى مصر بمنظور غربي، وليس كما يراها أهلها؛ أي بطريقة واقعية من حيث سلبيات وإيجابيات المجتمع المصري، مضيفا أن أحداث الفيلم تدور في إطار كوميدي، ويحمل فكرة ومضمونا هادفا، ويعتمد على كوميديا الموقف.

وقال دياب -لصحيفة اليوم السابع- إن الفيلم يعد أولى تجاربه السينمائية كسيناريست، باستثناء مشاركته لشقيقه محمد دياب في كتابة سيناريو فيلم "1000 مبروك"؛ الذي قام فيه النجم أحمد حلمي بدور البطولة.

وتابع كاتب السيناريو أنه، في أثناء كتابته للفيلم، كان يضع في ذهنه أن أحمد حلمي هو الأنسب لبطولة هذا العمل السينمائي، مؤكدا أنه عندما عرض الفيلم على النجم الكوميدي وافق فورا، مرحبا بفكرة الفيلم، ومبديا استعداده للقيام ببطولته.

ومن المنتظر أن يبدأ تصوير الفيلم في منتصف أكتوبر/تشرين الأول الجاري، كما يشارك في الفيلم إدوارد ومحمد شرف، لكن لم يتم حتى الآن الاستقرار على اسم الفنانة التي ستشارك حلمي بطولة الفيلم.

يذكر أن النجمة اللبنانية هيفاء وهبي قد نفت الأنباء التي ترددت حول مشاركتها في فيلم أحمد حلمي الجديد.

وذكرت مصادر مقربة من هيفاء لـmbc.net - أن ما تردد حول مشاركتها في الفيلم الجديد لحلمي، هو خبر عارٍ عن الصحة، لكن المصادر أكدت أن الفنانة اللبنانية لا تمانع في أي عمل سينمائي مع حلمي، خاصةً وأنه من الفنانين الذين تعشقهم.

جدير بالذكر أن آخر أفلام حلمي "ألف مبروك" حقق رقمًا قياسيا جديدًا في الإيرادات، في عديد من دور السينما، متفوقا بقوة على بقية أفلام موسم الصيف.

فيلم "ألف مبروك" مقتبس من الفيلم الأمريكي "جراند هوج داي" للمخرج هارولد راميس، إنتاج 1993، وتدور أحداثه في إطار كوميدي، من خلال شخصٍ يواجه بعض المواقف في يوم، وفي اليوم التالي يواجه نفس المواقف بتفصيلات مختلفة، فيحاول أن يتمرد على واقعه.