EN
  • تاريخ النشر: 11 ديسمبر, 2009

انتقد غياب العرب بمراكش.. وواجه الشائعات بالصمت أبو النجا: تنبأت بحرب مصر والجزائر في فيلم "واحد صفر"

أبو النجا شارك بالفيلم العربي الوحيد "هليوبليس" في مهرجان مراكش

أبو النجا شارك بالفيلم العربي الوحيد "هليوبليس" في مهرجان مراكش

اعتبر الممثل المصري الشاب خالد أبو النجا أن فيلمه "واحد صفر" تنبأ بالأزمة التي نشبت بين مصر والجزائر في أعقاب المباراة الأخيرة، مرجعا التصريحات العدوانية المتبادلة بين جماهير البلدين إلى الرغبة في تنفيس طاقة ولدتها ضغوط الحياة الاجتماعية والسياسية والدينية.

اعتبر الممثل المصري الشاب خالد أبو النجا أن فيلمه "واحد صفر" تنبأ بالأزمة التي نشبت بين مصر والجزائر في أعقاب المباراة الأخيرة، مرجعا التصريحات العدوانية المتبادلة بين جماهير البلدين إلى الرغبة في تنفيس طاقة ولدتها ضغوط الحياة الاجتماعية والسياسية والدينية.

واعتبر أبو النجا -الذي شارك بالفيلم العربي الوحيد "هليوبليس" في الدورة التاسعة لمهرجان مراكش- أن هذه الضغوط على جماهير البلدين يتم تنفيسها، عندما يجتمع أهل البلد على هزيمة أو مكسب منتخب بلادها، مشيرا إلى صحافة البلدين تسببت في إثارة الرأي العام وحولت الأمر إلى شبه حرب بين البلدين.

من جانب آخر، أبدى الممثل المصري لـmbc.net اندهاشه من الغياب العربي عن مهرجان مراكش في المسابقة الرسمية أو خارج المسابقة، داعيا المهرجان في دوراته القادمة إلى الاهتمام بشكل أكبر بالسينما العربية.

وانتقد في الوقت نفسه، منظمو المهرجان لاعتمادهم على الفرنسيين الذين لا يعرفون النجوم والممثلين العرب، ولا يحتفون بهم مثلما يفعلون مع النجوم الأجانب، داعيا إياهم إلى أخذ العبرة من مهرجان "كان" الذي يحتفي بجميع الممثلين، حتى ولو كانوا من دولة ليست فرنسية ولا أوروبية.

ورغم ذلك نوه أبو النجا بتنوع الأفلام في دورة مراكش هذا العام، سواء في الأفلام أو فريق لجنة التحكيم والذي يتكون من جنسيات مختلفة، معربا في النفس الوقت عن سعادته بالمشاركة في هذه النسخة.

ودعا إلى الاهتمام أكثر بالسينما المستقلة من خلال تجربته في فيلم "هليوبوليسمرجعا مشكلة هذه النوعية من السينما إلى عدم اهتمام المنتجين بها.

وقال: "أحيانا يأتيك سيناريو لا يتحمس إليه منتج في للسينما التجارية، لكنك تحب جدًّا أن يكون هذا الفيلم في الساحة، وبذلك يمكنك اللجوء إلى السينما المستقلة".

ويشارك أبو النجا بطولة "هليوبوليس" يسرا اللوزي وآية سليمان، وتدور أحداثه في 24 ساعة بحيّ مصر الجديدة في رحلة نتابع من خلالها الحي، وكيف أصبح وسكانه الحاليين، من خلال عديد من الشخوص التي لا تتقابل أبدا وكل منها له هدفه الخاص الذي يسعى إليه.

وحول منع فيلم التعايش الإسلامي اليهودي من العرض للجمهور في مهرجان بيروت الذي كان أبو النجا عضوا بلجنة تحكيمه، قال الممثل المصري: إن القرآن يمكن أن يفهم بطريقة خاطئة، الأمر الذي قد يقود إلى نوع من الإرهاب الفكري ونبذ الأديان الأخرى، وهذا هو مغزى فيلم "غناء العروستين" للمخرجة الفرنسية كارين إلبو، الذي حصد رغم ذلك أفضل جائزة؛ الجائزة الذهبية في المهرجان.

على الصعيد الشخصي، أكد الممثل المصري أنه يواجه الشائعات بعدم التكلم عنها، معتبرا أن الخبرين الكاذبين اللذين نشرا حول وفاته والتورط في شبكة للشذوذ مع الفنان نور الشريف خلقا رأيا عاما ضد حرية الصحافة في مصر، مطالبا الصحافة المسؤولة بمواجهة ذلك بعدم تداول تلك الأخبار.

جدير بالذكر أن أحداث فيلم "واحد صفر" تدور في إطار اجتماعي كوميدي يحمل عديدا من المفارقات الإنسانية، التي تدور معظمها في أحد أيام مباريات كرة القدم، ومدى الفرحة التي تغمر مجموعة من الشخصيات المختلفة نحو تحقيق رغبتها في ظل ظروف شديدة الصعوبة، ولا يجدون في النهاية إلا أن يشعروا بالفرحة، حتى لو كان شعورا استثنائيا يتحقق بفوز مصر، وتدور كل الأحداث في يوم واحد فقط.

فيلم "واحد صفر" تأليف مريم ناعوم، وبطولة إلهام شاهين، ونيللي كريم، وزينة، وخالد أبو النجا، وأحمد الفيشاوي، وانتصار، إلى جانب مجموعة من الوجوه الجديدة مثل تامر مجدي، وعادل عمرو، ورشا نبيل، وغيرهم.