EN
  • تاريخ النشر: 14 ديسمبر, 2010

قالت إنها سعيدة للغاية بعد أن واجهت "أوقاتا عصيبة" "مطربة الإيدز" نادية بن عيسى تعلن خطبتها لـ"فتى أحلامها"

المطربة الألمانية المغربية نادية بن عيسى لم تكشف هويةَ خطيبها

المطربة الألمانية المغربية نادية بن عيسى لم تكشف هويةَ خطيبها

أعلنت المغنية الألمانية -مغربية الأصل- نادية بن عيسى التي تشتهر بلقب "مطربة الإيدز" أنها عثرت على "فتى أحلامها" وأن خطبتها تمت بالفعل.

  • تاريخ النشر: 14 ديسمبر, 2010

قالت إنها سعيدة للغاية بعد أن واجهت "أوقاتا عصيبة" "مطربة الإيدز" نادية بن عيسى تعلن خطبتها لـ"فتى أحلامها"

أعلنت المغنية الألمانية -مغربية الأصل- نادية بن عيسى التي تشتهر بلقب "مطربة الإيدز" أنها عثرت على "فتى أحلامها" وأن خطبتها تمت بالفعل.

وبهذا ينتهي العام بخبر جيد عن بن عيسى التي واجهت في فترات سابقة خلال 2010 أوقاتا عصيبة؛ حيث مَثُلت أمام المحكمة بتهمة نقل فيروس مرض نقص المناعة المكتسب (إيدز) لأحد الرجال.

ونقلت وسائل إعلام ألمانية الثلاثاء 14 ديسمبر/كانون الأول الجاري ما كتبته بن عيسى على صفحتها على شبكة الإنترنت، والتي قالت فيها: "أنا سعيدة للغاية، فقد عثرت على رجل أحلامي، وتحقق حلمي". ولكنها لم تكشف عن هوية خطيبها.

كانت محكمة ألمانية أصدرت حكما بالسجن لمدة عامين مع وقف التنفيذ بحق المغنية الشابة التي أقامت علاقات حميمة غير آمنة مع عدد من الرجال رغم علمها بأنها مصابة بفيروس "H .I .V" المسبب للإيدز.

وألقت الشرطة الألمانية القبض على نادية بن عيسى المغنية بفريق No Angels في شهر إبريل/نيسان عام 2009، واعترفت في التحقيقات بأنها كانت على علم بإصابتها بفيروس الإيدز منذ عام 1999، ورغم ذلك أقامت علاقات جنسية في الفترة بين 2000 و2004 مع 3 رجال اتّهمها أحدهم بنقل فيروس نقص المناعة إليه.

وعبّرت نادية بن عيسى -من خلال محاميها- خلال جلسة المحاكمة عن أسفها الشديد لكيفية تعاملها مع مرضها، وعدم حرصها على صحة الآخرين، مشددة على أن موقفها كان نابعا من رغبتها في إخفاء الأمر عن عائلتها وابنتها البالغة من العمر 10 سنوات كي لا تكون سببا في تدمير حياة الأخيرة.

وكشفت نادية بن عيسى عن إصابتها بفيروس الإيدز للمرة الأولى خلال حفل خيري لمرض الإيدز أُقيم في شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2008 في العاصمة الألمانية برلين، قالت فيه: إن عمرها 27 عاما، ولديها ابنة، وحاملة لفيروس H1V.

وأحدثت قضية نادية بن عيسى جدلا واسعا في المجتمع الألماني عندما كشفت الصحافة عن توقيف المغنية في إبريل/نيسان 2009، واعتبر الكشف عن إصابتها بالإيدز انتهاكا لحياتها الشخصية، فيما انتقد ناشطون في مجال الإيدز كيفية تعاطي السلطات الألمانية مع اعتقال نادية بن عيسى.

يُذكر أن فريق No Angels مكوّن من 4 مغنيات، وتأسّس عام 2000 بعد مشاركة عضواته في برنامج للهواة بعنوان Pop stars نجحن بعدها في تحقيق نجاح كبير قبل انفصالهن عام 2003، وفي عام 2007 أعادت نادية بن عيسى تكوين الفريق بعد استقدام 3 فتيات أخريات.

شاهد تقرير عن محاكمة نادية بن عيسي بتهمة ممارسة الجنس غير الآمن