EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2010

لا تنزعج من تواجد فنانات عربيات بالدراما الخليجية فاطمة الحوسني: حبي للفن أبعدني عن والدتي لسنوات

الحوسني تصور حاليا دورها بالمسلسل الخليجي "مضاوي"

الحوسني تصور حاليا دورها بالمسلسل الخليجي "مضاوي"

اعترفت الفنانة الإماراتية فاطمة الحوسني بأن حبها للفن أبعدها عن والدتها لسنوات وانقلب على حياتها الخاصة وأخذها منها، لافتة إلى أن اضطرارها للسفر بشكل دائم للمشاركة في أعمال خارج الإمارات شغلها عن حياتها الخاصة وعن أولادها.

  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2010

لا تنزعج من تواجد فنانات عربيات بالدراما الخليجية فاطمة الحوسني: حبي للفن أبعدني عن والدتي لسنوات

اعترفت الفنانة الإماراتية فاطمة الحوسني بأن حبها للفن أبعدها عن والدتها لسنوات وانقلب على حياتها الخاصة وأخذها منها، لافتة إلى أن اضطرارها للسفر بشكل دائم للمشاركة في أعمال خارج الإمارات شغلها عن حياتها الخاصة وعن أولادها.

وقالت الفنان الإماراتية -في تصريحات خاصة لـ mbc.net- : "السفر من أجل العمل كان وراء ابتعادي لأشهر عن والدتي وأسرتي وطفليّ اللذين كانا صغيرين، فكانا دائمي السؤال عني، انشغلت حينها عن حياتي وعن أسرتي، لكنني الآن أصبحت والحمد لله أكثر تواجدا ولا أضطر للسفر كثيرا بعد أن كثرت الأعمال الإماراتية وأصبحت أشارك فيها".

وربطت الحوسني قلة الإنتاج الدرامي الإماراتي في فترة من الفترات السابقة بنقص الدعم المادي وقلة الإمكانيات والكوادر الإخراجية، لافتة إلى أن دعم وتشجيع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وتخصيصه جائزة لأفضل عمل درامي ساعد في تفعيل الحركة الفنية الإماراتية التي تشهد اليوم بروز مخرجين واعدين أمثال نواف الجناحي وعمر إبراهيم. مضيفة: "وبذلك تكون أمام شباب الإمارات فرصة لإثبات ذاتهم فنيا".

ونفت الفنانة الإماراتية أن يكون للأزمة الاقتصادية التي ألمّت بالعالم وظهرت تأثيرات لها في دبي وقعا على عدم الإنتاج الفني والدرامي، قائلة: "لم ولن.. بدليل إعلان جائزة دبي لأفضل عمل درامي التي نالها المسلسل السوري "زمن العار" خير دليل على استمرار الدعم وعلى مواصلة الرؤية التي تنتهجها دبي".

وعبرت في هذا السياق عن إعجابها بمسلسل "زمن العارمؤكدة أنه كانت لها فرصة متابعة العمل شخصيا، ولاحظت تميزه الحقيقي الذي جعله يستحق هذه الجائزة وهذا التكريم.

من جانب آخر أكدت الفنانة الإماراتية فاطمة الحوسني عدم انزعاجها من وجود فنانات عربيات على ساحة الدراما الخليجية ، لافتة إلى أن هناك ترحيب دائم من قبلها بالأخوات العربيات، غير أنها في الوقت نفسه أبدت تحفظها على جرأة بعضهن في اختيار ملابسهن التي لا تتناسب مع البيئة الخليجية وقيمها.

كما لفتت الحوسني التي تنشغل حاليا بتصوير مشاهدها في المسلسل الخليجي "مضاويإلى أن "هذا التعاون يعد الأول لها مع المخرج المقلة، على الرغم من أنه سبق ورشحها لعدة أعمال، موضحة أن "الظروف كانت تمنعها من استكمال العمل".

وقالت الفنانة الإماراتية "النص الجميل ووجود المقلة شجعاني على دخول العمل، وعلى الرغم من انتهائي من مشاهد قليلة، فإنني لمست منه تعاونا راقيا جدّا، وهو يحرجني بـأسلوبه الجميل والراقي، كما أنه يعطي كلّ فنان حقه".

وتجسد الحوسني في هذا العمل شخصية صاحبة بوتيك تدعى "أحلام" يكون زوجها مسجون ولديها ابنة تعاني من عقدة الأب المسجون، وعلى الرغم من ذلك نرى "أحلام" تصرّ على براءة زوجها ولا تفكر في الانفصال عنه، ولكنها بعد الصبر الطويل تصدم في زوجها وتتوالى الأحداث المثيرة، وهي شخصية ليست بجديدة عما سبق وقدمته، غير أن مواضع الاختلاف تكمن في اللبس والأداء لهذه الشخصية، وفق تعبيرها.

ومن المقرر أن يتم تغيير اسم "مضاوي" ولكنه لم يستقر على اسم نهائي حتى الآن، وهو من تأليف مهدي الصايغ، بطولة زهرة عرفات، هيفاء حسين، عبد المحسن النمر، هدى سلطان، عبدالله سويد، وغيرهم. ومن المقرر عرضه خلال شهر رمضان المقبل.