EN
  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2010

قال إن شخصية موسيقي يتبنى ساقطة بروايته "خيال" السعودي عبده خال: قضية الملحن المصري ضدي.. "فشنك"

الراوئي السعودي يؤكد عدم سماعه بالملحن المصري إلا بعد انتهاء روايته

الراوئي السعودي يؤكد عدم سماعه بالملحن المصري إلا بعد انتهاء روايته

أكد الكاتب والروائي السعودي عبده خال أنه لم يسمع عن الملحن المصري محمد رحيم إلا بعد نزول روايته للسوق وحصولها على أهم جائزة عربية في مجال الأدب، في الوقت الذي وصف فيه الدعوى القضائية التي رفعها رحيم ضده بأنها "فشنك".

  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2010

قال إن شخصية موسيقي يتبنى ساقطة بروايته "خيال" السعودي عبده خال: قضية الملحن المصري ضدي.. "فشنك"

أكد الكاتب والروائي السعودي عبده خال أنه لم يسمع عن الملحن المصري محمد رحيم إلا بعد نزول روايته للسوق وحصولها على أهم جائزة عربية في مجال الأدب، في الوقت الذي وصف فيه الدعوى القضائية التي رفعها رحيم ضده بأنها "فشنك".

كان الملحن المصري محمد رحيم قد قدم بلاغا إلى النائب العام المستشار عبد المجيد محمود ضد الروائي السعودي بتهمة الإساءة له في رواية "ترمي بشرروأوضح أن الرواية تناولت اسم "محمد رحيم" ومهنته (ملحن) كأحد أبطالها، ووصفته بأنه يتبنى ساقطة، ويتورط معها في أعمال مشبوهة.

وقال الروائي عبده خال -في تصريحات خاصة ومقتضبة لـ-mbc.net: استغربت جدا من الحملة الإعلامية الضخمة التي يشنها ضدي الملحن المصري محمد رحيم، رغم أني لا أعرفه ولم أكن أسمع عنه حين كتابة روايتي.

وأضاف خال: أقسم بالله أني لم أسمع عن محمد رحيم هذا إلا بعد نزول روايتي "ترمى بشرر" للسوق، وحصولها على المركز الأول في جائزة البوكر العربية.

وأضاف خال: ليس من طباعي أن أشهر بالناس، ولا أحب الخوض في تفاصيل الحياة الشخصية لأيّ إنسان، كما أني لا أعرف أن هناك ملحنا بهذا الاسم، مشيرا إلى أن جميع الأحداث والشخصيات التي وردت في الرواية من وحي خياله وليست لها أية علاقة بالواقع.

واستبعد خال -خلال تصريحاته- أن يتم مصادرة الكتاب وسحب نسخه من الأسواق العربية، وسحب الجائزة منه.

وقال: هذا أمر شبه مستحيل؛ لأن الرقابة وافقت على الكتاب، الذي لا توجد فيه أية موانع رقابية لكي يتم سحبه من السوق، كما أن اللجنة المشرفة على الجائزة وافقت وبالإجماع على منحي إياها، وبالتالي لا مجال للحديث عن سحب الرواية أو الجائزة.

ونفى الروائي السعودي علمه بالدعوى القضائية التي رفعها ضده الملحن المصري محمد رحيم، والتي يطالب فيها بسحب روايته من السوق وسحب جائزة البوكر عنه، ووضعه على قائمة الانتظار في المواني والمطارات المصرية.

وقال خال: حتى الآن لم يصلني أي شيء بخصوص هذه الدعوى، وفي حال وصولها سيتعامل معها المحامي الخاص بي، وإن كنت أعتقد أنها ستكون "فشنك" كما يقول المصريون.

يذكر أن رواية "ترمى بشرر" قد حققت خلال الأسبوع الماضي مبيعات عالية جدا، حسب تصريحات مديري مكتبات مدبولي والشروق، أكبر موزعي الكتب في مصر.