EN
  • تاريخ النشر: 21 ديسمبر, 2011

أكد أنه لا تعارض بين الفن والدين وفد إخواني مصري يبدأ حملة لطمأنة الفنانين بزيارة الشريعي وشنودة

وكيل نقابة المهن التمثيلية يلتقي بوفد الإخوان المسلمين

وفد الإخوان أثناء زياته لنقابة المهن التمثيلية

جماعة الإخوان المسلمين في مصر بدأت تحركا لطمأنة الوسط الفني عبر زيارات ولقاءات مع عدد من رموز الفن في مصر مثل الموسيقارين عمار الشريعي وهاني شنودة.

بدأت جماعة الإخوان المسلمين المتصدرة لنتائج الانتخابات البرلمانية المصرية تحركا لطمأنة الوسط الفني عبر زيارات ولقاءات مع عدد من رموز الفن في مصر.

بدأت التحركات بزيارة وفد من اللجنة الفنية بالجماعة لمقر نقابة المهن التمثيلية ولقاء عدد من الفنانين أعضاء مجلس النقابة، منهم الفنان سامي مغاوري وكيل النقابة، وأحمد صيام ومحمد أبو داوود، بينما تغيب عن اللقاء الفنان أشرف عبد الغفور نقيب الممثلين بسبب مشاركته في جلسة استثنائية للمجلس الاستشاري.

وقال سيد درويش -مسئول اللجنة الفنية فى الجماعة لـ mbc.net-: "قمنا بزيارة الثلاثاء 20 ديسمبر/كانون الأول الجاري لكل من الموسيقار عمار الشريعي، والموسيقار هاني شنودة لتهنئته بألبومه الجديد الذي حمل عنوان "صلوا على طه الرسولونعد حاليا للقاءات أخرى مع عدد من رموز الفن مثل الفنانين محمود ياسين ومحمد صبحي وإسعاد يونس وإيمان البحر درويش".

وأضاف "خلال لقاءنا مع الشريعي دار نقاش حول الرؤى الفنية للإخوان، وأعرب الشريعي عن إعجابه برؤية الإخوان المعتدلة للفن، وهو نفس ما أكده الفنان هاني شنودة".

وقال د. محمد النجار -مسئول لجنة السينما بالجماعة لـ mbc.net-: "نحن الإخوان مقتنعون بأن الفن جزء من المجتمع، وأنه لا تصادم بين الدين والفن، وليس كما تروج بعض وسائل الإعلام بأن الإخوان يحاربون الفن".

وأكد النجار أن الزيارة تهدف أيضا للاستفادة من الفنانين الموجودين، والتعاون معهم في صنع أفلام توصلنا للعالمية بعيدا عن الإسفاف.

وقال الفنان سامى مغاورى -وكيل نقابة المهن التمثيلية- "النقابة ليس لديها خلاف مع أى تيار، موضحا أن الفن موجود منذ أيام الرسول -صلى الله عليه وسلم- والسلف الصالح، وهناك بعض الأناشيد التى قيلت فى المدينة ترحيبا بالرسول.